المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الحب



الصفحات : [1] 2 3

الروح
10-05-04, 02:59 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صل على محمد وآل محمد الطاهرين

ترفق بقلبى فى هواك فإنما بعادك نارى واقترابك جنتى
يا قاتلى وجوانجى أبدا تشتاقه فى القرب والبعد

لك أن تجور على يا أملى وعلى أن أرضى بما تبدى
دموعى أبت إلا انسكابا لعلها بمكنون حبى عند حبى تشهد

دنوت فاقصانى فعدت فردنى فلا هويدنينى ولا أنا أبعد

الحب كلمة ترددت في القران وعلى شفاه الناس وعلى لسان الأولياء والأنبياء حتى قيل انه لولا الحب لما كان الوجود فحب الوجود يعطي الحياة اهميتها ورونقها والشوق للوصول يعطي الانسان الهمة لبلوغ العلى في جميع نواحي الحياة حتى العلوم والتكنولوجيا فلولا حب الوصول للشيء لما وصل الانسان لما وصل اليه
أنا ان مت باشواقي ظاميءً لسقائك ياساقي
والروح تناهت لمساق والطب تعثر والراقي
فاحشرني بين العشاق
سبحان الله هو الباقي يذري كالريح ولا واق
وسواه هشيم الاوراق فاحذر من عصف الوراق
يا اعشق هذي العشاق
روحني من روح الورد وانفحني بشميم الوجد
وترفق بي ياحلو الوعد فالحب تمادى بي وحدي
وتجاوز بي فوق الحد
وقتيل الحب او الحرب سيان بقسطاس الرب
كل ضحى بدم القلب فليثن عليهم بالكتب
شهداء عاشوا للحب
كل يحمى بحمى الرب مجزى بالرافة والحب
فعلام عذابك ياقلبي والى ما شتاؤك في الحب
في البعد تعنى وفي القرب
الحب الالهي سببا في قيام هذا الكون المتراص والمترابط فليس الحب عاطفة تربط قلبي حبيبين او عاطفة تربط قلوب الاخوة والام وولدها وغير ذلك من مظاهر الحب بل اني اجد اضافة الى ذلك ان سبب دوران الافلاك هي بسبب شدة الحب ومايرافقه من شوق وحركة للمحبين فيما بينهم وانجذاب ودوران احدهم حول الاخر فهذا هو الذي يحصل بين الاجرام السماوية وهو مايحصل بين البشر ايضا فالبشر ارواح وقلوب والكواكب والمجرات ارواح او انفس وقلوب ..... ولكن لانفقه تسبيحهم
الحب سر الهي يُعطى في كل ذات حسبما يليق بها .... وكيف ننكر الحب ومافي الوجود الا هو ولولا الحب ماظهر
الحب هو الميل الشديد وهو عكس البغض والكره فهو الانجذاب نحو من نحب باطنيا اذ ان نفوسنا تميل الى من نحب ولهذا الانجذاب مراحل فاذا وصل الى قمته سمي عشقا وهذا الميل لاينعقد او يثبت في قلب الانسان الا بعد معرفة المحبوب ولايرتاح المحب في غياب محبوبه الا بعد ان يراه ويرتوي من حبه وبما ان الانسان حسب الفطرة التي اودعها الله فيه يسعى الى كماله وهو محب لهذا الكمال لذا كانت قلوب احباءه حسب تعبير سيد الشهداء عليه السلام ( انت الذي ازلت الاغيار عن قلوب احبائك حتى لم يحبوا سواك ولم يلجأوا الى غيرك) وازالة الاغيار لاتكون مباشرة من الله سبحانه بل بتطهير الانسان لنفسه ومعرفة الهدف الذي خلق لاجله في هذه الحياة ويعرف من هو الهدف في مسيرة الحياة وكيفية الوصول اليه من خلال ترك حب الدنيا والالتفات الى حب الخالق سبحانه وحده لاشريك له
فقد روي ان موسى عليه السلام قد ناجى ربه بالواد المقدس فقال يارب اني اخلصت لك المحبة مني وغسلت قلبي عمن سواك – وكان موسى شديد الحب لاهله – فقال له الله سبحانه (فاخلع نعليك) اي انزع حب اهلك من قلبك ان كانت محبتك خالصة لي وقلبك من الميل من سواي مغسولا )
ان الحب الذي ندركه من خلال الحواس الظاهرة فيما حولنا من مناظر خلابة وملابس جميلة ووجوه نضرة !!!
يختلف عن الحب الذي نبحث عنه للذات الالهية المقدسة فاننا نعلم ان هناك الحب للامور الظاهرية من جمال الاشياء وغيرها من متعلقات الحياة .... ولدينا الحب الباطني الذي نستشعره في قلبونا واوراحنا الا ان هذا الحب الباطني هو اقل مرتبة من اللذات العقلية واكرر اللذات العقلية التي هي من نتاج معرفة الله سبحانه والسير في اسماءه وصفاته والوقوف على اسرار ماخلق والنظر الى جمال الذات الالهية حيث لاعين رأت ولا اذن سمعت ولاخطر على قلب بشر وهذه اللذات العقلية فهي من النادر الحصول عليها وغير متاحة لجميع الناس لان الكثير من الناس يتبعون اللذات الظاهرية ويركنون الى الدنيا وغير ملتفتين الى اللذات الباطنية والمعرفة الالهية .
اما من ترك اللذات الظاهرية وسعى في طلب اللذات العقلية فانه سيحظى بانوار الملكوت والتي ستشرق على قلبه وتسكره من غير خمر !!!! وكما قال احدهم
سكرت في المعنى الذي هو طيب لكن سكري في المحبة أعجب
وما كل سكران يحد بواجب ففي الحب سكران ولايتادب
نقوم السكارى عن ثمانين جلدة صحاة وسكران المحبة يصلب
ان الانسان الذي يهرب من لذاته الظاهرية ويمنع النفس عن الهوى ويترك الدنيا لاهلها من المؤكد انه سيقوى لديه التوجه نحو اللذات العقلية ونحو حب الله سبحانه لذا نجد من سبقونا من اهل الله ينصحونا بترك هذه اللذات الظاهرية كي نتالق ونرتقي في عالم الملكوت
ان اللذات الظاهرية تمنح للانسان راحة محدودة فمثلا لذة الرسم لدى الرسام او لذة لعب الكرة عند عشاق الكرة تمنح عاشقها بهجة وكمالا محدودا يجده شيئا كبيرا في نفسه الا ان هذه اللذات لايمكن ان تقارن باللذات العقلية التي يحصل عليها الطالب للمعرفة الالهية والحب الالهي .... واقرب شيء للانسان من اللذات العقلية هي لذة الصلاة وذلك الاطمئنان الذي ينزل على قلب المؤمن حين يؤديها في اوقاتها وحين لايكون عليه اي طلب فانه يشعر براحة لاتضاهى عما يشعر به الانسان المقصر ...
ان جميع العلاقات التي تربطنا بالبعض او بالموجودات مبنية على المصلحة والمنفعة ان لم يدخل فيها حب الله او لم تتفرع منه
ان حب الله الذي نبحث عنه سببه المعرفة وهذه لاتاتي بدون الاخلاص للمحبوب وكلما احببناه اكثر ازداد اخلاصنا له .... فهل رايتم حبيبا لايخلص لحبيبه .... اذن لدينا اخلاص ثم حب ثم معرفة بالله ... كما هو الحال في الرياء والتكبر وغيرها فالرياء يكون بسبب اننا نطلب حب الناس والمنزلة لديهم فيكون المقصود بالعمل الناس وليس الله سبحانه
ورد عن الرسول صلوات الله وسلامه عليه ( اني اكثر خوفا على امتي الشرك الاصغر قالوا وما الشرك الاصغر قال الرياء )
ففي الصلاة يجب ان يكون المقصود بها الله سبحانه وكل عمل يجب ان يطلب به نية القربة لله حتى زيارة الصديق وعيادة الاخوان في الله وكذا الصدقة لذا كان تاكيد الرسول في الصدقة انك اذا تصدقت يجب ان لاتعلم شمالك بما اعطت يمينك فهل نحن ضمن دائرة هذه الاحاديث ....
والحب لابد أن يكون فيه الإخلاص والاخلاص ينقسم عند اهل الله الى ثلاثة اقسام
اخلاص العوام وهو تصفية كل عمل من الشوائب المتعلقة بها سوى الله سبحانه
والثاني اخلاص الخاصة وهي اضافة الى ان يخلص الانسان عمله من الشوائب فانه عليه واجب آخر وهو ان لايفتخر الانسان بالعمل حتى مع نفسه ولايفكر ان يحصل عليه ثوابا من الله سبحانه اي انه لايفكر به ولايطلب به من الله ثوابا لأن العبد ومايملك لمولاه ... فعلى العبد هنا ان لاينتظر شيئا من مولاه مقابل ماقدم
والثالث هو اخلاص خاصة الخاصة وهو ان يخلص الانسان نفسه من رؤية الاخلاص اي انه لايفكر حتى في الاخلاص بعد الفراغ من العمل اي يجب ان نرى بان الله هو الذي استخلص عملنا وجعلنا مخلصين له
اذن الاخلاص هو التوجه لوجه الواحد لاغير والرياء هو التوجه لعدة وجوه فهو الشرك
اذن علينا ان نصفي العمل عن ملاحظة الغير لعملنا بل نحصره بالله وحده وكذا نصفي العمل من طلبنا للثواب فكما اننا لانطلب الجزاء والشكور من اليتيم او المسكين حين اطعامهم فعلينا ان لانطلب الثواب حين نعبد الله او نقدم شيئا للاخرين ... لان العبد لاينتظر من مولاه مقابل على عمله
ان سبب الحب هو وجود الكمال في المحبوب كما ان سبب الكره هو وجود النقص في من نكره فالذي فيه منفعة لنا وكمال وقضاء لحوائجنا نحبه ولايمكن لنا ان نبغضه حتى وان الحق بنا الضرر وكلنا نعرف وندرك كيف اننا نتجاوز عن حبيبنا مايبدر منه وكيف نختلق له الاعذار
وقد ورد عن امير المؤمنين سلام الله عليه(لو ضربت خيشوم المؤمن بسيفي هذا على ان يبغضني ما ابغضي ولو صببت الدنيا بجماتها على المنافق على ان يحبني ما احبني )
اذن هذه الرباطة الوجودية لايمكن ازاحتها من القلب وهذا مانجده كدليل في حب الام لولدها والذي مهما فعل لها لايمكن لها ان تبغضه فهذه الرابطة لايمكن ان تختفي او تتخلف كما هو الحال بين النار والحرارة
وحينما يقول القرآن( والذين امنوا اشد حبا لله ) وهذا دليل ان حب الله سبحانه ذاتي فطري لان الله قد انعم علينا بنعمه ظاهرة وباطنة ومازال يسبغ علينا نعمه
وعلينا نعرف ان الحب درجات ومراتب وهذا هو السبب في تفاوتت درجات الانبياء (تلك الرسل فضلنا بعضهم على بعض ) وهذا الترتيب له علاقة بدرحة التوحيد والحب لله ولذا سمي رسولنا بالحبيب لانه بلغ اعلى مراتب الحب الالهي والتوحيد الخالص لله سبحانه
وقد ورد عن امير المؤمنين عليه السلام انه قال ( على قدر النية تكون من الله العطية )
لان النية مرتبطة بمعرفة الله سبحانه لذا كان من الضروري على الانسان الذي يبحث عن الكمال ان يطوي اسفار الحب الاربعة لان المعرفة تورث الحب
اما مراتب الحب فهي
المرتبة الاولى ادنى مراتب الحب وهو التي يشترك فيها كل الناس وان لم يلتزموا بما انزله الله سبحانه ويكون المحب في هذه المرحلة غافلا لكنه قد تحصل له عودة اذا تاب ورجع الى ربه
اما المرتبة الثانية فهي تشمل الذين ارتكبوا الاعمال السيئة وارتكبوا الاعمال الحسنة اي مزجوا الاعمال خيرها وشرها فهم يعملون بالشريعة ولكن نفسهم الامارة بالسوء تتغلب عليهم حين توسوس لهم في فترات الضعف لكنمهم يندمون فيما بعد
اما المرتبة الثالثة فهي التي تخص السالكين الى الله سبحانه الذيم مازالوا في السفر الاول وهم في حالة صراع مع انفسهم كي يثبتوها على الطريق وقد اوشكوا على الوصول
اما المرتبة الرابعة من الحب الالهي فهي لمن انجزوا السفر الاول وتخلصوا من انانبتهم وقد اشرق نور الحق في قلوبهم لصدقهم واخلاصهم فيما طلبوا
وتوجد مرتبة اخرى للحب الالهي وهي مرتبة المخلصين الذين تدرجوا في مراتب الفناء فادركوا ان لاموجود في هذا الوجود غير الله واننا مرايا تعكس المرئي الحقيقي وهو الله سبحانه وان كل مافي الوجود هو ظل له اولئك الذين ينظرون بنور الله سبحانه وهذا المقام يحصل عليه الانسان بالتزامه بالنوافل حتى انه يسمى بمقام قرب النوافل ولعل اكثر النوافل التي تقرب من هذا المقام نافلة الليل لانها في ستر الليل ولا احد يعلم بمن يقيمها فهي خالصة لله ولها خشوعها الخاص بها في جوف الليل كما جاء في الحديث القدسي( ان العبد ليتقرب الي بالنوافل حتى احبه فاذا احببته كنت سمعه الذي يسمع به وبصره ...... ) والواضح من الحديث ان الله سيكون عين العبد ويده وسمعه ..... وكما جاء في القران ( وما رميت اذ رميت ولكن الله رمى ) فيكون فعل العبد هو فهل الله سبحانه بسبب الحب الذي يكمن في قلب العبد لله سبحانه
اما المرتبة الاخرى من الحب فهي التي تتعلق بمقام يسمى بقرب الفرائض وهذا المقام يحصل عليه الانسان بسبب اداؤه للفرائض وخشوعه فيها والمواظبة عليها في وقتها ولايكون في قلبه الا الله سبحانه حين توجهه اليه ويكون فنائه خالصا لاشائبة لاي انانية فيه وقد ورد في الحديث القدسي ( مازال عبدي يتقرب الي بالفرائض حتى احبه فاذا احببته صار سمعي و بصري ..... )
ومقام قرب النوافل هو مقام المخلِصين (بكسر اللام) اي مقام الذين اخلصوا لله سبحانه
اما مقام قرب الفرائض فهو مقام المخلَصين ( بفتح اللام) اي اللذين اخلصهم الله له واستخلصهم لنفسه بعد ان وجد الاستعداد في نفوسهم
ومن المؤكد ان هناك مقامات اخرى فوق هذه المقامات وكذا مقام يسمى بمقام الجمع وهو الذي يجمع فيه المحب بين مقام قرب النوافل ومقام قرب الفرائض وهو يسمى ايضا بمقام قاب قوسين ولم يصل لهذا المقام الا سيد الرسل محمد صلوات الله وسلامه عليه
اللهم صلي على محمد واله الطاهرين
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

غدير
10-05-05, 05:01 AM
السلام عليكم..طرح رائع ورائع وماتع ومأجور عليه أخي الكريم
ذكّرتني بالحلاج في وصف عشقه للمولى المحبوب:

يا نسيم الروح قولي للرشـا
لم يزدني الـِورْد إلا عطشـا
لي حبيبٌ حبّه وسط الحشـا
إن يشأ يمشي على خدّي مشى
روحه روحي وروحي روحه
إن يشأ شئتُ وإن شئتُ يشـا

الروح
10-05-06, 03:24 PM
غـــــديــــــر
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شرفتمونا بمروركم الكريم جعلك الله من أخلص عبيده ومحبيه
رحم الله الحلاج إذ قال ...
لو شئتُ كشفتُ أسراري بأسراري وبُحتُ بالوجدِ في سري وإضماري
لكنَّ إغارُ على مولاي يعرفهُ مَن ليسَ يعرفهُ إلا بإنكارِ
فمِن إلهي إشاراتي وإن كثرت في الخلقِ مابينَ إيرادٍ وإصدارِ

دمت برعاية الله وحفظه

حورية
10-05-06, 09:29 PM
اللهم صلّ على محمد وآل محمد

طرح جميل و موفق أخي الكريم (( الروح )) .. في ميزان حسناتك .

سؤال ..

كيف يستدل السالك في طريق الحب بلوغه لمقام قرب النوافل أو الفرائض .. فهل هناك علامات تشير ؟؟

أسألك الدعاء.

الروح
10-05-07, 11:57 PM
الأخت حورية
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
كفى حزَناً أني أُناديك ذائبا كأني بعيدٌ أو كأنك غائبُ
وأطلب منك الفضل من غير رغبة فلم أرَ قلبي زاهداً وهوَ راغبُ
إن الانسان قد يقول انه محب لله ولكن دون ظهور اي أحوال أو تأثير في الواقع المعاش لهذا الحب فجميعنا نقول إننا نحب الله سبحانه وتعالى ولكن على أرض الواقع لاتوجد آثار لهذا الحب ولكن ايتها الأخت الأهم من ذلك هو أن يكون الانسان محبوبا لله سبحانه وقد قربه الله سبحانه إليه ولهذا علامات يعرفها الكثير منا فإذا أحب الله العبد أدخله في حصنه فتجديه لايخاف وإن احتوشه القوم بألوان التنكيل والبلاء وإن أحاطت به الدنيا بإبتلاءاتها أو سعاداتها فتجديه لديه خط واضح من التوكل والرضا والتفويض والتعلق بالله سبحانه والقبول بما يأتيه من محبه لذا تكون من صفات هذا المقام هو ماورد في الحديث القدسي ( مازال يتقرب الي العبد بالنافلة حتى أحبه فإذا أحببته كنت سمعه الذي يسمع به وبصره الذي يبصر به ولسانه الذي ينطق به وبده التي يبطش بها إن دعاني استجبت له وإن سألني أعطيته ...) فهذا الحديث ايتها الأخت يصف لنا العلامات والصفات التي يتصف بها من يدخل هذه المقامات
دمت برعاية الله سبحانه

حورية
10-05-08, 09:52 AM
حقاً وكا تفضلت أخي الفاضل .. فكثيراً ما نقول بأننا نحب الله ونثق به .. ولكن ما إن تحل بنا بعض المكاره نراها كالجبل جاثم على الصدور .. فتضيق بنا الدنيا بما رحبت ونسد الأبواب ونوصدها بلا رحمة لتلك القلوب المنتظرة هناك ... ولكن لو توقفنا هنيهة فسنكتشف بأن الدنيا لازالت بخير لأن الله معنا .. تلك الثقة بالله النابعة من توكل وتفويض ورضا بما كتب .. فالمؤمن يجد بأن تلك الابتلاءات ما هي إلا سحابة صيف تعبر وتمر كما مرت غيرها .. فلا يكترث لها ولا يبالي بل يجد فيها لذة الألم التي يتبعها أمل ورفع قدر ..

كم تشتكي وتقول إنك معدم = والأرض مُلككَ والسما والأنجمُ ؟

ولكَ الحقول وزهرها وأريجها = ونسيمها والبلبل المترنمُ

والماء حولك فضة رقراقة = والشمس فوقك عسجدٌ يتضرمُ

والنور يبني في السفوحِ وفي الذر ا = دُوراً مزخرفة و حيناً يهدمُ

هشّت لك الدنيا فما لك واجماً ؟ = وتبسّمت فعلام لا تبتسمُ ؟

إن كنتَ مكتئباً لعزٍ قد مضى = هيهات يُرجعهُ إليكَ تندّمُ

أو كنتَ تُشفِق من حلولِ مصيبة = هيهات يمنع أن تحل تجهمُ

أوكنت جاوزت الشباب فلا تقل = شاخ الزمان فإنه لا يُهرمُ

انظر فما زالت تطل من الثرى = صُوَرٌ تكاد لحسنها تتكلمُ

الروح
10-05-09, 03:04 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إن الايمان هو نوع من العشق والعاشق يجب ان يعيش الخطر الذي قد يتأتى بسبب هذا العشق والانسان الذي يعيش العشق يجب ان يسلم قلبه لمحبوبه ويكون مستعدا لمواجهة القرارات الصعبة والتضحية لمعشوقه ويجب ان يكون على يقين من أن معشوقه أهلا لهذا العشق ولايتردد لحظة في وهبه حياته ولايتخبط في إتخاذ القرارات ...
اللهم صل على محمد وال محمد واجعلنا من خالص محبيك واوليائك

حورية
10-05-11, 12:08 PM
إذا عمل برضاي

إن فيما أوحى الله عز وجل إلى - موسى بن عمران -ع- ....

يا موسى !

ما خلقت خلقاً هو (( أحبّ )) إليّ من عبدي (( المؤمن )) وإني إنما (( ابتليته )) لما هو - خير له - ،،

(( وأزوي عنه )) لما هو - خير له - ،،

وانا أعمل بما يصلح عليه عبدي ..

(( فليصبر )) على بلائي .. (( وليشكر )) نعمائي .. (( وليرضَ )) بقضائي ... أكتبه في الصدّيقين عندي - إذا - (( عَمِلَ برضائي وأطاع أمري )) .

اللهم اجعل هذه الأوعية واعية ... صابرةٌ ، شاكرةٌ ، راضيةٌ ، طائعة .. واكتبها في الصديقين والشهداء عندك وحسن أولئك رفيقا ..

اللهم إني أسألك إيماناً صادقاً تباشر به قلبي .. ويقيناً حتى أعلم أنه لن يصيبني إلا ما كتبت لي .. ورضّني من العيش بما قسمت لي ... يا أرحم الراحمين .

الروح
10-05-16, 03:05 PM
يامحرقا بالنار جسم محبه هونا عليه فأدمعي تطفيه
أحرق بها كبدي وكل حشاشتي ورفقا على قلبي لأنك فيه
إن العلاقة بين الإنسان وبين الله سبحانه يجب ان تقوم على العشق وليس على التجارة ... فالانسان يجب ان يتعامل مع الله على اساس الحب ويعبده ويطيع اوامره على اساس الحب وليس على اساس ماسيحصل مقابل هذه العبادة أي لاتكون عبادة التجار فلو وضع الانسان أمامه طلب الحصول على الجنة مقابل عبادته كانت عبادته هذه مشروطة أي لو أن الله لن يعطي هذا الانسان جنة مقابل عبادته لترك الانسان هذه العبادة ولو وجد الانسان من يعطيه الجنة لركض خلفه !!!! فيكون الله واسطة للجنة وليس الله هدفا لهذا الانسان فقد ورد عن ابن سينا في ذمه لهذه الفئة إذ قال ( المستحلون توسيط الحق ) لأن توسيط الحق للوصول الى الغاية التي هي الجنة غير صحيح ولعل أروع ماقاله أمير المؤمنين وسيد البلغاء والمتكلمين عن هذا الأمر إذ قال (( ماعبدتك إذ عبدتك خوفا من نارك ولا طمعا في جنتك ولكني وجدتك أهلا للعبادة فعبدتك ....
اللهم اجعلنا من اخلص عبادك ومحبيك

الروح
10-05-30, 12:05 AM
كل عاشق ينعم بالوصل ويعرف قدر المحبوب ، يراوده شعور الخوف ان يفقد محبوبه .... وها انا ذا اخاف ان افتقدك يوما ما

غدير
10-06-06, 08:29 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
حين نتحدّث عن عوالم العشق الالهي..للذاكرة أن تقفز صوب الحلاج كرصيد عرفانيّ تلمّس طريقه الحقيقيّ نحو الله ، الا أن الامام الخميني - طيّب الله روحه - قد أضاف للذاكرة حاضرا جديدا ذا مفردات ومعانٍ منتهجاً درب الحلاج ومن بعده شمس الدين الحافظ ..وبهذا أتت أشعار الامام هادرة تخفق فيها أجنحة ملائكية تضفي على المفردات شفافية خاصّة وآسرة يتولّد منها الحب الالهي حتى يفيض عشقاً عجيباً ما رأينا وسمعنا مثله من قبل:
أسَرَني أيها الحبيب خال شفتك
رأيت عينك المريضة فمرضتَ
فرغتُ من ذاتي وقرعتُ طبل – أنا الحق –
وكالحلاج صرتُ شارياً للمشنقة


وفي "نقطة عطف سرّ الوجود" يقول:
أيها الصوت السماوي المسموع
يا رمز نداء الخلود
ياقمة جبل العشق والعاشق ويا مرشد الظاهر والخفي
أيها التجلي الكامل لـ –أنا الحق - في عرش العالم الرفيع
يا موسى الذي شهد الصعق في الحب من تجلي – طور – اللامكان
يا من ظهورك أصل الأشجار في شعاع سرٍ سرمديٍ
يا نقطة عطف سر الوجود
خذ من يد المُحب كأس الثمل .

بوركتم

الروح
10-06-06, 11:38 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الشكر لك على اثراء الموضوع ونتشرف بحضورك معنا
فالحب ليس إلا الغذاء الذي يتغذى عليه العاشق الالهي ... نعم فقد وله الإمام الخميني كما غيره من سبقوه بهذا العشق حتى بات كطائر في رياض الجنة يتغنى محبوبه الذي انصهر فيه وتلاشت ذاته بذات الحق مغردا بأرق الألحان وتحضرني هذه الابيات الرائعة له
أريد مسبحة من حبات العنب لكي استخيرها ...
حول الحانة التي اريد التوجه اليها ..
لقـــد أودعـــت قلـــــبي فـــــي عيونها
وهاهي تغادرنــــي ... وقلبي يرافقها
ذهبت الى المدرسة لكــــي أتعلـــــم حروف اسمها
والآن .... وبعد أربعيــــــــــــن سنة ما زلت أجهل اسمها !!!
لا أدري كيف أناديها ...!
يا أيها الحب الذي حولني الى منصـــــــــــــور ... يتوجه الى المشنقة وهو يبتسم !!
يا أيها الحب الذي شب الحريق فــــــــــــــي جسدي ..
إنظر الى جسدي وهو يحترق
سأذهب الى بيت حبيبتي باكيا ... حتى أطوف حوله كحجيج في طواف الكعبة
سأتضرع عند باب البيت لعل تفتحه ... فإنير أريد صاحبة البيت وليس بابه
قالت بصوتها الهاديء ماذا تريد مني ...؟
فأنت مريض ... قلت إذا كرمتيني بقبلة فإن المرض سيغادر جسدي ...!!
قال الهندي العاشق لتلامذته ...
لقد بعت الجنة بدرهم ودخلت جحيم عينيها العاشقتين

بارك الله فيك والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

غدير
10-06-09, 06:43 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أخي الكريم لي الشرف بالتواجد معكم...وأقول رفقاً بقوارير القلوب..فما تضعونه من أشعار فاتنة آخذة تجعلنا نُحار فيمن نحب :الصفة أم الموصوف؟!..وكلاهما واحد.

الروح
10-06-10, 09:46 PM
الأخت غـــــدير
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لنا الشرف بتواجدكم معنا ... ونفحات الحب الإلهي والتي يقوم الوجود عليها فلولا الحب ماظهر ... لقد أبلغت في العبارة وفُهِمَتْ الإشارة فالصفة هي عين الموصوف وهي الكمالات الذاتية والخصوصيات الوجودية ... فما أحب قيس إلا الله المحتجب بليلاه ووجد كمال محبوبه بها فهام يقطع الفلوات لأجله ويذرف دمع العين على فراقه وما أحب إلا تلك الصفات الإلهية المتجلية فيها وكل موجود له حظ من هذا الحب سواء علم بذلك أم لم يعلم ... فكيف بالأولياء الذين وقفوا على حقيقة هذا العشق ...إذ قال بحقهم أمير المؤمنين وسيد البلغاء والمتكلمين ... (( إن لله تعالى شرابا لأوليائه إذا شربوا منه سكروا وإذا سكروا طربوا وإذا طربوا طلبوا وإذا طلبوا وجدوا وإذا وجدوا وصلوا وإذا وصلوا اتصلوا وإذا اتصلوا لافرق بينهم وبين محبوبهم ))
إن الحديث بالعشق الإلهي يشجي الروح فتصبوا وَلَهاً لعالمها الحقيقي فأراها تقول ....
لــــقد مضـــى عمــــري فـــي الإنتظار فربما أجد الوصال في هذا النهار ...
فـــــــي كل ليلة أُقَيد روحـــــي .... فأضحى على باب محلتك
فأُسلم الروح ووجهي مستقر على أديم بابك ...
بل أُسَلِم الروح رخيصة كالتراب من أجلك !!!
وما أكثر مابكيت على بابك !
فافتحي الباب وتلطفي معي لحظة واحدة ..
أنت الشـــــمـــــس ..... فكيف أبتعد عنـــــــــك
إنــــــــــــــــــــــــي ظلك ..... فكيف أصبر عنك
شكرا لك ألف شكر على كل ما كتبت وبإنتظار المزيد
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حورية
10-06-12, 08:57 PM
إن الحديث عن الحب الإلهي لا يتذوقه إلا من تشربت روحه بحب الولاية ..

فالولي له وجهتان .. وجهة باتجاه ربه أو الملكوت الأعلى ، والأخرى باتجاه الملك وهو يعكس ما يتلقاه من الملكوت إلى الملك ..

لقد ابتدأ الوجود بالولاية .. وآدم كان الولي الأول في الأرض وخليفته .. والولاية ممتدة على مر العصور لم ولن تتوقف لأنها أخذت من اسم الله ( الولي ) .. والله لا حدود له ولا انقطاع .. وبالولاية يبلغ الإنسان الهدف الأسمى في الحياة ألا وهو ( الحب ) .. إنه حب الله .. فهو طريق معرفته .. فالمحب أقرب شيء للحبيب وأكثر معرفة بحبيبه ولولا هذا الحب لما تحركنا بأرواحنا نحو الله سبحانه وتعالى .. رجوعاً إليه ..
فقد كانت دعوة الأنبياء -ع- لـــ (( حب الله فقط )) ، وقد يحب الإنسان أولياء الله .. إلا أن هذا الحب كالسفينة التي توصلهم (( لحب الله )) ..


جعلنا الله وإياكم ممن أحب الله وأحب أولياؤه المقربون .. فأحبهم وقربهم إلى حضرة قدسه .

الروح
10-06-12, 09:36 PM
الأخت حورية
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شرفتمونا بتواجدكم الكريم معنا
... يقول العاشق ... لو قُدِرَ وأصبحت جهنم في الطريق رفيقتي فأن سبعاً منها ستحترق بزفرتي ... !!! فليس كل من دخل الولاية عرف الولاية وليس كل من ولج العشق عرف العشق ... حتى قيل
وارحمتا بالعاشقين تكلفوا ستر المحبة والهوى فضّاحُ
إن باحوا بالسرِ تُباحُ دمائهم وكذا دماء العاشقين تُباحُ
وإن هم كتموا تحدث عنهم عند الوشاة المدمع السفاحُ
وكما ذكرت الأخت الفاضلة غدير ..... إن الانسان لَيُحار فيمن يعشق الصفة أم الموصوف وكلاهما واحد ... لمن ذاق الفناء
وإليك هذه الكلمات التي إغترفتها من بحر الصفات حتى قلت بعد كلام طويل مع المعشوق
.... وتقدمت أي صمت يُدَوي حول قلبي أي هولٍ أطلا
فوق بحر الصفات فوق ليس الأشياء نورٌ تجلى
ليس نوراً وليس ليس !!!! ولكن ماعساني القول والشوق حلا
إن نشوة الحب والفناء بذات الحبيب تذيقك معنى غير كل المعاني وتُسمِعُك لغة غير كل اللغات فتراك في عالم مالاعين رأت ولا أذن سمعت ولا طرأ على قلب بشر حتى يسكر المحبوب بخمرة عيون الحبيب فتتخلل السعادة الأبدية شغاف الروح ممتزجة بالولاء المطلق للحبيب حيث الرضوان الأكبر والتخلي عن الجنة الصورية وهذا حال الأولياء الذين عزفوا عن الدنيا وأتجهوا الى الله لأنهم عرفوه في كل شيء فهو نور السموات والأرض
دمت برعاية الله وننتظر المزيد

غدير
10-06-13, 05:11 AM
هُوَ الحبيب

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أولا أغبط أختنا الكريمة حورية على ثقافتها العالية وعلى سلوكها الذي إن دلّ فهو يدلّ على سالكة في طريق الحق الذي على سالكيه أن يفهموا باقتدار معنى أن تكون محبّاً حقيقياً لله..إنّه الذوبان الخالص والكلّي..ولا يحقّق هذا الخلوص الا "الولاية"...الولاية "الحقّة" ،فكما ذكر الأخ روح :ليس كل من دخل الولاية عرفها وبالتالي لن يصل الى مكنون الحبّ الالهي العظيم...فالولاية هي احدى سطور العلم التي تدفعنا لمعرفة المحبوب..وهي الهجرة من أنفسنا اليه..انها الأنا التي ضاقت حتى ضاعت حتى عظـُم الخالق في نفسها، فصغر ما دونه في عينها...بالأجر والثواب

الروح
10-06-13, 11:49 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إن الولاية هي باطن النبوة والأنبياء هم أولياء فانين في الحق سبحانه باقين به ينبؤون عن الغيب وأسراره وهذا المقام هو اختصاص الهي يظهر بالتدريج حسب شروط وأسباب فيغدق الانسان الفيض الأقدس وأول الولاية هو الانتهاء من السفر الأول اذ يغادر الانسان الأغيار والمظاهر ويتخلص من القيود ويعشق الذات الالهية ويزول اسمه وينمحي رسمه ويصل الى حق اليقين ومراتب الولاية غير متناهية ... وكل ذاك لايتم إلا بالهجرة الى الله وعدم الالتفات الى الوراء إذ على الانسان المتطلع الى الولاية ان يترك الولد والاهل وكل مادون الله ويفرغ قلبه لله فقط لاغير كي يستطيع ان يقتفي الأثر ويصل الى النور الأبهى حيث المحبوب الأوحد والمعشوق الذي ليس دونه معشوق ...
لاَ تَحْسَبُونِي فِـي الهَوَى مُتَصَنِّعاً كَـلَـفِـي بِـكُـمْ خُلُقٌ بِغَيْـرِ تَكَلُّفِ
أَخْـفَـيْـتُ حُبَّكُمُ فَأَخْفَانِي أَسـىً حَـتَّـى لَـعَمْرِي كِدْتُ عَـنِّي أَخْتَفِي
وَكَـتَـمْـتُـهُ عَنَّي فَـلَـوْ أَبْدَيْتُهُ لَوَجَدْتُهُ أَخْـفَــى مِنَ اللُّطْفِ الخَفِي
وَلَـقَـدْ أَقُولُ لِمَنْ تَحَرَّشَ بِالْهَوَى عَـرَّضْـتَ نَفْسَـكَ لِلْبَـلاَ فَاسْتَهْدِفِ
أَنْــتَ القَتِيلُ بِــأَيِّ مَنْ أَحْبَبْتَهُ فَاخْتَرْ لِنَفْسِكَ فِي الهَوَى مَنْ تَصْطَفِي
قُــلْ لِلْعَذُولِ أَطَلْتَ لَوْمِي طَامِعاً أَنَّ المَـــلاَمَ عَنِ الهَوَى مُسْتَوْقِفِي
دَعْ عَنْكَ تَعْنِيفِي وَذُقْ طَعْمَ الْهَوَى فَـــإِذَا عَشِقْتَ فَبَعْــدَ ذِلكَ عَنِّفِ
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حورية
10-06-14, 01:53 AM
لله درّكم أساتذتي ..

والله إن القلم ليتصاغر أمام شموخ فيض معرفتكم .. فبارك الله فيكم وبما حباكم من فضله ..

ولكن ..

دعوني وطفولتي المتعثرة حبواً .. محاولةً اقتفاء آثار خُطاكم الثابتة القدم ..

دعوني أطلق ذاك المارد القابع في زاوية من زوايا قمقم النفس .. فأحرره بعد اختناق ..

وأبحر معكم ..

في بحر التوحيد ..

أغترف من منهل (( الغدير )) ماءً رقراقاً .. عذباً سلسبيلاً .. وولاء

لتنتعش (( الروح )) وتحيا ملامسة الفؤاد طهراً صافياً برداً وسلاماً .. واقتداء ..

إنها روحي المتعطشة لتنهل من (( غدير الخير )) .. ومن (( عطاء الروح )) ..

إن الإنسان حين يغوص في نفسه وقلبه ويزيل كل الأحجار التي تدفن بئر المعرفة الكامن في النفس .. ويصل إلى مياه المعرفة الحقيقية .. وهذا ما يجب أن نفعله .. فلا يجب أن نُعرض عن هذا البئر الكامن في نفوسنا بسبب التراكمات والأحجار التي تعلو سطحه وبسبب الحجب التي عليه .. بل علينا أن نحفر هذا البئر ونزيل الحجب .. كي نصل إلى الماء (( ماء الحياة )) .. بدلاً أن نُعرض عنه ونيأس ونذهب للظاهر وتعلقاته ..

فإذا وصلنا لهذا الماء ولمسنا برودته بأيدينا وشربنا منه اغترافاً تلتصق المعارف بأرواحنا وتشرئب بها فتكون الروح عالمة بالتدريج بطبيعتها .. فيعطي هذا الماء الفرات للنفس وللقلب (( روحاً )) تحيا بها .. وهي الروح الحقيقية التي تحيا بها النفس والقلب .. وكلما كان الاغتراف من هذا الماء كثيراً .. كانت هذه الروح متزايدة المعرفة ومتزايدة القرب لله تعالى .. فانية في اسمه (( العالم )) .. فلا تفارقه لحظة واحدة ..

أسألكم الدعاء .

الروح
10-06-15, 10:01 PM
قال أمير المؤمنين وسيد البلغاء والمتكلمين علي عليه السلام ...
الحب نار ونور , يطهر القلب , ويضيئه , ويمنحه النور والبصيرة ...
ومنكم نتعلم أهل البيت معنـــــــــــــــى الحب والإخلاص للمحبوب ولتغرق سفن العمر ببحار الحب ولتتيه في أفق التيم باكية شوقاً لمن ملكَ الروح ...
إن لي حبيبا وجهه كالجنة فإن كان لابد لي من جنة فوجه حبيبي هو جنتي

غدير
10-06-16, 12:51 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
يبدو أنّ فسحة الحبّ قد توسّعت وأخذت مداراتها بالانتشار..كيف لا ومحبوبنا واحد وكلّنا في سعي ٍ نحو مرضاته وطاعته،وكلّنا "نقطة عطف" كما وصف الامام "قده" تتبعه أينما بل كيفما بل حيثما حلّت صفاته ..أولسنا تجليّات ومصاديق لها؟؟
والحبّ..هذا المصداق العظيم..الذي نحسّ به يتجوّل في قلوبنا وأرواحنا..فترانا تارة نظهره على شكل أمّ وتارة على شكل ولد وتارة على شكل صديق وتارة على شكل حبيب ناقص وكلّ هذا وأرواحنا تسبّح باسم الحبيب الأكمل،مأخوذة بجماله وحنانه وقلوبنا تائهة في تشكيله وتوصيفه لكن.....كما قالت الجليلة رابعة العدوية تلك التي كانت مصداقا حقيقيا للحب الالهي:
وارحمتا للعاشقين ! قلوبهم
في تيه ميدان المحبة هائمة
قامت قيامة عشقهم فنفوسهم
أبداً على قدم التذلل قائمة

لكنّ حال الحب الالهي الحقيقي بقولها:
فإذا نظرتُ فلا أرى إلا له
وإذا حضرتُ فلا أرى إلا معه
فإذا ما نطقتُ كنت حديثي
وإذا ما سكتُ كنت الغليلا

محبتي في الله

الروح
10-06-17, 08:08 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أشرف الحب ماعفت سرائره وصدقت توجهاته وكان المطلوب هو المحبوب لاغير ... لامنفعة ... ولاماديات ... وكان الوصول للحبيب فقط هو الغاية ومن أحب الله لن يكترث بأن يضعه الله في النار فنار المحبوب أشد برودة من برد الشتاء والشوق الى الحبيب ستنسيك حرارة النار وعذاب النار سيكون عذوبة ( يسمى عذابا لعذوبة طعمه ) ومن ذاق الحب يعلم بلذة النار التي تطرا على القلوب وتسهد الروح في ليالي الشوق ولعل حب إبراهيم الخليل عليه السلام جعل النار بردا وسلاما ... ولأ يأتي هذا إلا بالإخلاص للمحبوب والرضا بما يبتليه به ... ولعل ابتلاء الإمام الحسين عليه السلام من أوضح الابتلاءات ..
تركت الخلق طرا في هواك .... وأيتمت العيال لكي أراك
فيقينا لو قطعتني بالحرب إربا .... لما مال الفؤاد الى سواك
وكان محبوبه ... ( الله عز وجل ) يغار عليه حتى من الثياب فمزقها عنه وشققها من جسده ... نعم كي لايلتفت لغيره ...!!! لأنه أراده له وحده دون شريك معه ... وأراد أن يعلمه أن الماء ليس في الأنهار أو الأكواب بل الماء هو في أقداح الحب والشوق للّقاء وأن ماء القوم سراب فسقاه ماءا معينا كافورا ... وجاء به مقيدا ومكبلا ولم يطلب إلا إياه فما دمعت له عين ولا تردد في إعطاء المحبوب أغلى مايملك ... وكان الجود في النفس أقصى غاية الجود ... وهذه دائرة الحب التي تتخلها دائرة الولاية وهذا منهج أهل بيت النبوة .... الهي ما أطيب طعم حبك
قَلْــبِي يُــحَدِّثُنِي بِأَنَّكَ مُتْلِفِـي رُوحِي فِدَاكَ عَــرَفْتَ أَمْ لَمْ تَعْرِفِ
لَمْ أَقْضِ حَقَّ هَوَاكَ إِنْ كُنْتُ الّـذِي لَــمْ أَقْضِ فيهِ أَسًى وَمِثْلِيَ مَنْ يَفِي
مَا لِـي سِوَى رُوحِي وَبَاذِلُ نَفْسِهِ فِي حُبِّ مَــنْ يَهْوَاهُ لَيْسَ بِمُسْرِفِ
فَلَئِنْ رَضِيتَ بِهَــا فَقَدْ أَسْعَفْتَنِي يَــا خَيْبَةَ المَسْعَى إِذَا لَمْ تُسْعِــفِ
يَـا مَـانِعِي طِيبَ المَنَامِ وَمَانِحِي ثَـوْبَ الْسَّقَامِ بِــهِ وَوَجْدِي المُتْلِفِ
فَـالـوَجْدُ بَاقٍ وَالوِصَالُ مُمَاطِلِي وَالـصَّـبْـرُ فَــانٍ وَاللِّقَاءُ مُسَوِّفِي
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حورية
10-06-18, 12:20 PM
سأمتطي صهوتي وأنطلق .. خطواتي تتبع خطواتي .. لأخترق ... فأحترق حيث النار ..

تصيّرني رماد .. تذروني ريح ،، تصفر بي .. تعصفني فأتناثر.. أتبعثر .. أتلاشى ..

حيث النور ..

لا زمان يصادفني ... لا مكان يحويني ..

لا نار تكويني .. لا دخان يحجبني ..

لا أمصار ولا إعصار ولا أمطار تكبلني ..

فأضحي روح .. تلامس ريح .. تثلجني ..

تنفخ بي .. تحييني ..

سر الخلود .. كل الوجود يكملني ..

مرآة الشوق تعكسني ..

أنا أنت أنت أنا .. كلانا روحين حللنا بدنا ..

الروح
10-06-18, 02:29 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
وهل غير ذات الله للنفس مطلب حرامٌ سوى الرحمن يدخلُ في نفسي
وما اتخذت روحي سوى الله غايةً فتمَّ الهدى للروح والقلب والحسِّ

غدير
10-06-19, 07:40 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

وهذه وجدانية فارسية أهديها لكم بلسان حال العاشق الذي تفردَسَ الوجود في عينيه حين رأى فردوس جماله..

http://www.youtube.com/watch?v=mwhJi0inK3k&feature=related

الروح
10-06-21, 10:02 PM
الأخت غدير
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الشكر لك على كل ما تتحفينا به من تعقيب في هذا الموضوع وشكرا على هذه السمفونية الرائعة والتي يتجلى فيها الجمال الالهي ولعل حب الله يتخلل كل ذرات الوجود ولولاه لما تماسك هذا الوجود المتراص ولولاه لما تحركت الافلاك ولا التفت الكواكب حول بعضها فجميعها تعزف الحانا في سماء القدس ومن يدخل ملكوت الاشياء يشعر بهذا الحب ومعناه فهو النور الذي يقشع ظلام وكدورة الاشياء فينبجس الصبح خلابا من ثتاياها فيسلبه ويناغم الروح فتسموا به فتعشق كل شيء دون استثناء لأنها ترى الحبيب الخالد في كل شيء
دمت برعاية الله وفقك ربي لكل خير ولاتحرمينا من تعقيباتك
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مشارق أنوار اليقين
10-06-29, 08:27 PM
اللهم صل على محمد وال محمد الطيبين الطاهرين
ما شاء الله اشعار ترقرق القلوب .........
جزى الله الجميع خير الجزاء

مقام الحب واحوال العشق الباب المطل على مقام التوحيد ...

فمن احبه قربه اليه...

ومن قربه اليه اكتسب من صفته ...

ومن اكتسب من صفته صار نوراياً ربانياً .

وهذا جوابالسؤال الذي يقول( كيف اصبح الهياً)......

الروح
10-06-29, 09:42 PM
مشارق انوار اليقين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شاكرا لكم التعقيب وإثراء الموضوع
نعم إن القرب الالهي والاتشاح بالانوار الالهية هي بسبب الاتصاف بصفات الحق سبحانه وهذا كما تعلمون لايتم الا بمجافاة الخلق والتوجه للحق فقط وأقول فقط ويعلم بذلك أهل السير عموما فمن قال انه الهيا ومازال يلتفت الى الخلق فما هو بإلهي أبدا فمن استعان بغير الله ذل ... ومايؤمن أكثرهم بالله الا وهم مشركون ... إن التوحيد هو الإعراض عن كل الخلق مهما تقدس هؤلاء الخلق لأن القداسة لاتليق الا بالله فالانسان صاحب نقص كائنا من يكون والكمال لله وحده والتوحيد أنك لاترى الا الله ...
وأقول على نفسه فليبك من لم يذق طعم الحب وعلى نفسه فليبك من لم يلج التوحيد وعلى نفسه فليبك من يبقى يلهث وراء الخلق ويعرض عن الحق ... وكما جاء في الحديث القدسي (( مالعبادي يعرضون عني وأنا مقبل عليهم ولو علموا بشوقي اليهم لتفطرت قلوبهم حبا .. ))
دمت برعاية الله
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حورية
10-06-30, 12:33 AM
أول عبادة الله

عن الإمام علي بن موسى الرضا ( عليه السَّلام ) :

" أول عبادة الله معرفته ، و أصل معرفة الله توحيده "

فما حقيقة تلك المعرفة.. ؟ وما أصل ذلك التوحيد كما صنفه لنا مولانا الرضا -ع- ؟

الروح
10-06-30, 10:11 PM
الأخت حورية
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الشكر لك على التعقيب والمداخلات وأقــــــــــــــــــول ....
الحديث في المعرفة لاتحويه الأسطر ولاتدركه صفحات الكتب وإذا كان هذا شأن المعرفة فالتوحيد أكثر شمولية ولكني سأشير الى مايمكن أن يتسع له الحيز في هذا المكان ... قال الامام الصادق عليه السلام حينما سئل عن قول الله عز وجل (( إلا من أتى الله بقلب سليم ))؟ قال القلب السليم الذي يلقى ربه وليس فيه أحد سواه ..... وهذا إشارة مبسطة الى التوحيد ... إن طهارة القلب وتنزيه الروح من كل ماقد يعلق بها هو مايحدو بالانسان للسير كي يصل الى الفطرة الأولى والعلم الحقيقي الأولي الذي لايتأتى الحصول عليه من خلال الدراسة بل منهج هذا العلم هو أن يستيقظ الإنسان من نومه وينتبه الى ما خُلق لأجله فالعقيدة الحقيقية هي التوحيد الذي يكون طريقه وسلّمه هو الحق ويسمى هذا المسير بالمعرفة التحققية فالعقيدة كما نعلم هي حاجة وضرورة للإنسان وتقود الانسان الى الكمال ولكن هذا الكمال لاينال الا بالتوحيد الخالص كذا فإن السير المعرفي في الحق أيضا حاجة وضرورة للإنسان يمكن للانسان من خلالها الوصول الى حقيقة الوجود بأكمله لذا قيل ... أن التوحيد الحق هو المعرفة الحقة والمعرفة الحقة هي المعرفة التحققية
وأقول ان المعرفة والتوحيد ينبعان من حب الله سبحانه لأن سر الحب يرتبط بعلاقة الانسان مع الله سبحانه فعلاقاتنا وحبنا للموجودات هي علاقة ناقصة مبنية على المصالح اذا لم تتفرع عن حب الله سبحانه وقد خُلق الانسان بالفطرة على حب الكمال وهذا الكمال في الحقيقة هو معرفة الله سبحانه وتعالى ومعرفة الله هي الكمال المطلق والكمال لامتناهي بالنسبة لله سبحانه فإذا عرف الانسان الله سبحانه أحبه وانفتح قلبه على اسمائه وصفاته ظاهرا وباطنا ويكون الشاغل الأول والأوحد للإنسان هو الله لاغير ... لذا فإن المعرفة بالشيء تقود الى حبه ...
هذا مايمكن الاشارة اليه في محل سؤالك وارجوا أن اكون قد وفقت في الوصول الى ماطلبت توضيحه
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حورية
10-07-01, 08:26 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

( ذَلِكَ بِأَنَّ اللَّهَ هُوَ الْحَقُّ وَأَنَّ مَا يَدْعُونَ مِن دُونِهِ هُوَ الْبَاطِلُ وَأَنَّ اللَّهَ هُوَ الْعَلِيُّ الْكَبِيرُ ) ..

السلام عليكم أخونا (( الروح )) ,,

شكراً لك ألف شكر على كل ما تجود به من معلومات قيّمة وثرية .. فكلما راجعتها وجدت فيها معلومة جديدة تلامس الروح وكأنني أقرأها لأول وهلة !!

اللهم إنا نسألك قلوباً خالية إلا من حبك .

الروح
10-07-02, 10:32 PM
معشوقتي لا تَغفِري ذَنبي
فَإِنَّ ذَنبي شِدَّةُ الحُبِّ
يا لَيتَني كُنتُ أَنا المُبتَلى
مِنكِ بِأَدنى ذَلِكَ الذَنبِ
حَدَّثتُ قَلبي كاذِباً عَنكُمُ
حَتّى اِستَحَت عَينَيَ مِن قَلبي
إِن كانَ يُرضيكُم عَذابي وَأَن
أَموتَ بِالحَسرَةِ وَالكَربِ
فَالسَمعُ وَالطاعةُ مِنّي لَكُم
حَسبي بِما تَرضَونَ لي حَسبي

حورية
10-07-06, 11:45 PM
على ضفاف الـ ح ـــــب ..
:
:
:

فليتـك تحلو و الــحياة مريـرة ~ وليتك ترضـى و الأنام غضاب
وليت الذي بيني و بينك عامرٌ ~ وبيني و بيــن العالمين خراب

إذا نلــت وداً منك فالــكل هيــّـن .. وكل الذي فوق التراب تراب
إذا أنت لم تشرح بحبـك خاطري .. فكل نعيـــــم في الحياة عذاب

ملائك روحي في شياطين حيرتي .. يقوم حجاب دونها و حجـــاب
إذا دق قلبي غير بـاب وصـــالكم .. حشا أذنه بابٌ وأغمض باب

فليتـك ماء باحـث عن تلـهف ~ وشربي من ريــا نداك جـــواب
وليت الذي بيني و بينك عامر ~ وبيني و بين العالمــين خراب

متى ما تجارى في غرامك خاطري .. فقلبي و إن شاخ الزمان شباب
حضرت بأعماقي و لحت لناظــري .. فما همني أن الجميـــع غيـــــاب

وكم سندبادٍ تاب عن رحلة الهــوى .. وما مر في أدنى هواي متـــــاب
ســـأخلـد رحـــالاً تــدور بأرجـــــلي .. إلـــيك دروب ســيدي و شعـــاب

فليتـك تأتي في سـؤالي إجابـةً .. ليغفو لهيب في دمي و شهاب
وليت الذي بيني و بينك عامرٌ .. وبيني و بين العالميــن خـراب

أحبـــــــــكَ بحراً يرشح الأرض عطفه .. و ليس على موج الحنــان حساب
وهل يحلم الظامــي بماء فقــاعة .. وكل فقاعــــات الزمــان ســـراب

فرُحماك إني عند نهرك ســاهـــرٌ .. وحبـــك غـــسل بــارد و شـــراب
تدللـــــنــــي جوداً يداك فانـــتشي .. وليـــس على فقــد الدلال مصـــاب

ويا ليت قلبــي ضفة عبقريــة ~ لماءك أو ليــت المياة تعــاب
وليت الذي بيني و بينك عامر ~ وبيني و بين العالمين خراب

مشارق أنوار اليقين
10-07-10, 06:13 PM
لماذا لا يتم تثبيت هذا الموضوع ؟

حورية
10-07-10, 11:10 PM
راحتــــي فـي خلوتـــي

:
:
:

راحتــي يا أخوتــي في خلوتــي
وحبيبــــي دائمـــاً في حضرتــي
:
لم أجــد لي عن هــواه عِوَضــاً
وهــواهُ في البَرايــا مِحنَتــــــي
:
حيثُمــا كنتُ أشاهــد حسنـُــــه ُ
فهــو مِحرابـــي إليــهِ قِبلتـــي
:
إن أَمــت وَجــداً وما ثَم رِضـا
وا عنائي في الوَرى وا شِقوتـي
:
يا طبيــب القلــب يا كل المُنــــى
جُد بوصــلٍ منكَ يشفــي مُهجتي
:
يا ســـروري وحيــاتي دائمــــاً
نشأتي منـــكَ وأيضـــاً نشوتــي
:
قد هَجرتُ الخَلـــق جميعـــاً ارتجـي
منكَ وَصــــلاً فهــل تُقضى مُنيتــــي ؟؟!!

حورية
10-07-11, 05:39 PM
يا ســـــروري ومُنيَتــي وعِمــــــادي
وأنيســـي وعُدّتـــي ومُــرادي
*
أنـــتَ روحُ الفـــؤادِ أنــــتَ رجـــــائي
أنت لي مؤنسٌ وشوقُـــك زادي
*
أنتَ لولاكَ يا حيــــــــاتي وأُنســـــي
ما تشــتّتُ في فسيــحِ البِــــلادِ
*
كـم بـــدَت مِنّـــة ٌوكــم لــكَ عنـدي
مــن عطـــاءٍ ونعمــةٍ وأيـادي
*
حبـّـــــــــكَ الآن بُغيتـــي ونعيمــــي
وجـــــلاءٌ لعينِ قلبــي الصّـــادي
*
ليس لــي عنـــدكَ ما حيــيتُ بِراح
أنتَ منــي ممكّنٌ في السواد
*
إن تكن راضياً عليّ فإني
يا مُنى القلب قد بدا إسعــادي

الروح
10-07-11, 07:59 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
مشارق انوار اليقين والأخت حورية
إن وضع الموضوع في التثبيت هي مسألة تعود الى الأخوة المشرفين
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حورية
10-07-11, 11:50 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم صلّ على محمد وآل محمد

مناجاة المحبين

http://www.youtube.com/watch?v=szMK1SO0Xvw

اللهم ثبت قلوبنا في حبك ،،، فأنتَ الحب .. ومنكَ الحب .. وإليك الحب .

غدير
10-07-13, 09:01 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أبدعتِ يا حورية في نقل جميل الشعر الذي تطغى عليه حال المحبة الالهية الرفيعة..وفي هذا الباب أترك لكِ قطفة ً من روضة ما أنشده أب النثر الفارسي وأشعر شعراء عصره شيخنا الفاضل سعدي الشيرازي ..إذ ذاك في مقام العشق قال:

قال لي المحبوب لما زرته من ببابي؟ قلتُ بالباب أنا
قال لي أخطات تعريف الهوى حينما فرّقت فيه بيننا
ومضى عام فلما جئته أطرق الباب عليه موهنا
قال لي من أنت قلت انظر فما ثمّ إلا أنت بالباب هنا
قال لي أحسنت تعريف الهوى وعرفت الحب فادخل يا أنا

محبتّي ودعاؤكم..

الروح
10-07-13, 08:30 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إني لأستغرب كيف يموت من لايعشق ... !!!!
وفي كل شيء آية تُعشَقُ
تجني لواحظه عليّ وتعتب بالروح يفدى الظالم المتغضب
آهاً له خدٌ مشرق مادونه لعديم لب مذهب
متلون الأخلاق مثل مدامعي والقلب مثل خدوده متلهب
يعطي كما يعطي الغزال لعاشق ويروغ عنه كما يروغ الثعلب
تفاح خديه بقتلي شامت فلأجل ذا يلقاك وهو مخضب
لي بالأماني في لماهُ وخده وفي كل يوم منزة أو مشرب
أأروم عنه رضاع كأس مسليا لا أم لي إن كان ذاك ولا أب
لافرق عندي بين وصف رضابه ومدامه إلا الحلال الطيب
واصبوتي بشذا لُماةُ كأنه نفسٌ لمادح آل شادٍ مطرب


بارك الله فيكم وجعلكم من خيرة محبيه
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حورية
10-07-28, 07:45 AM
حبيبي ليس يعدله حبيب
ولا لسواه في قلبي نصيب
*
حبيب غاب عن بصري وشخصي
ولكن في فؤادي ما يغيب

،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،

إني جعلتك في الفؤاد محدثي
وأبحت جسمي من أراد جلوسي
*
فالجسم مني للجليس مؤانس
وحبيب قلبي في الفؤاد أنيسي

/
/

كل عام وأحبتنا جميعاً بخير بذكرى ميلاد ولي أمرنا (( صاحب الزمان )) روحي وأرواح العالمين لتراب مقدمه الفداء .

الروح
10-08-06, 12:17 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
فمـــــــن ســـــــوف يخبرهــــــم أننــــا شربنــــا العذوبــــة حتـى سكــــرنـــــــا
وأنـــــــا ملكنــــا ضيــــاء النجـــــــــــوم ودجلــــــة والفجـــــر فيمــــــا ملكنـــــا
وكانـت لنــا مــن خـــــــدود النسيــــــم وســائـــــــد تسنــــــدنـــــا إن كللنــــــــا
وأنـــــــا تركنــــــا حكـــــــايـــــــاتنـــــــا . . وأخبــــــارنـــــــا للريـــــــــاح ونمنـــــــا

دمتم برعاية الله

حورية
10-08-07, 11:40 AM
أمـــوتُ ومـا مــاتت إلـــيك صبــــابتي ** ولا رُوِيـَــت مــن صــدقِ حبـــكَ أوطــــــاري

مُنـــاي المُنــى كــل المُنــى أنــــتَ لــي مُنى ** وأنـــتَ الغِنــى كل الغِــنى عنـــد إقصــــاري

وأنـــتَ مـــدى سُؤلـــي وغايـــةَ رغبـــتي ** وموضــع شكـــوايَ ومكنـــون إضمــــــاري

حورية
10-08-09, 10:38 PM
من أوثق عُرى الإيمان

،
،

إن من أوثق عُرى الإيمان هو ( الحـــبّ ) الذي تبتـني عليه هذه العلاقة المقدسة بين العبد وربه .. ولا ينقدح هذا ( الحــب ) في القلب إلا بعد انحسار جميع ( الحجب ) في النفس ،

ولا تمنح هذه الجوهرة - التي لا أغلى منها في عالم الوجود - إلا للنفوس التي أحرزت أعلى درجات القابلية لتلقّي هذه الجوهرة النفيسة .. وإن هذا ( الحـــب ) بعد اكتمال مقدماته ،

يستشعره القلب بين الفترة والفترة ، فيكون بمثابة النور الذي كلما أضاء للإنسان مشى في الطريق .. ويستمر العبد في سيره التكاملي - بمعونة الحق - إلى أن يستوعب ذلك الحب جميع ( أركان ) القلب ،

(( فلا حب إلا لله أو لمن له فيه نصيب )) .. ولو أمضى العبد كل حياته - بالمجاهدة المضنية - ليمتلك هذه الجوهرة قبيل رحيله من الدنيا ، لكان ممن ختم حياته بالسعادة العظمى ، ولاستقبل المولى بثمرة الوجود ،

وهدف الخلقة ، أولئك الأقلون عدداً ، الأعظمون أجراً ، لا ينصب لهم ديوان ولا كتاب .

مــن / شبكــة الســراج

حورية
10-08-12, 05:30 PM
لســت أشــكو النّــوى مــلالاً و لكــن طــرب الــرّوح أن تذيــع جــواها

قــال قــوم : إنّ المحبّـــة إثم !! ويــح بعــض النفــوس ما أغبـــــاها

إنّ نفســاً لــم يشــرق الحــــبّ فيها هــي نفـــس لـم تدرِ ما معناهــــا

خوّفونـــي جهنّمــا ولظــاهــا أيّ شـــِيء جهنّــــم ولظــاهـــــــــــا ؟!!

ليــس عند الإلــــه نـــار لـذي حـــــبّ ، و نــار الإنســان لا أخشاها !

أنــا بالحــــبّ قد وصلــت إلى نفســـي ، و بالحـــبّ قــد عرفـــتُ الله !

الروح
10-08-28, 06:34 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم
( جذبة من جذبات الحق توازي عمل الثقلين )

الروح
10-10-01, 02:31 PM
السلام عليكم
كما تتطلع الشمس الى مدارها وتتطلع النجوم الى مجرتها كي تسابق الزمن الذي تلف به دورتها وكما يتطلع الوجود الى ما أحتواه والفراشات الى الزهور ... يتطلع قلب الحبيب الى حبيبه وكل آن يعزف سمفونية الحب التي تمده بالحياة والوجود ويتغنى بكلمات نابعة من صميم القلب الذي يسكنه محبوبه ...
بخطوات خفيفة
وبهدوء تام
أتحرك نحو بريد الحب
لكي لا أوقظك وأنت نائم بين حنايا قلبي
ولكي أترك لك هنا زادا للغد
وأتسائل حينها
هل مرتاح أنت في رقادك
لأن قلبي جمرة من نار لا تبرد
سأسهر أراقب أنفاسك
وان شئت بزفيرك لففتني بأريج احلامك
ان استيقظت خذ جولة وسط الحشا
سترى الأهوال فالجنة والنار قد التقا
ففي جنتي نار شوقك وفي ناري عذوبة حبك
فكل المشاعر صارت مزيج لها قلبي احتوى
كم وكم أحبك
يا نائما بفراش القلب الذي بحبك اكتوى

غدير
10-10-02, 01:18 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
غبتم عنّا..وغابت الكريمة "حورية"..فافتقدنا صفحة "الحب" في مهبّ غيابكم...لا تكثروا الغياب.
أغيبُ وذو الطائف لا يغيبُ......

الروح
10-10-02, 10:38 PM
الأخت غدير
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
من نعم الله على الإنسان أن يكون له أخوة وأحبة يفتقدوه ... وأنت تعلمين أيتها ألأخت أن الله يريد والدنيا تريد .. والنفس تريد ... وقد أخذني الحب في جولة الى بلاد فارس حيث الطبيعة الغنّاء وحط رحلي في مشهد فانقطعت قليلا ولم أنقطع .... وكان حالي أيتها الأخت
أن مررت على الرياض بربوة غنّاء كنت حيالها ألقاها
لم أدر ما طيب العناق على الهوى حتى ترفق ساعدي فطواها
ودخلت في ليلين فرعها والدجى ولثمت كالصبح المنور فاها
وتعطلت لغة الكلام وخاطبت عيني في لغة الهوى عيناها
لا أمس من عمر الزمان ولا غدٍ جُمِعَ الزمان فكان يوم لقاها

ولم نغب إنشاء الله عن احبتنا وأخوتنا ونتابع مايكتب .. ونعيش هذا الحب الذي نذرنا أنفسنا وخطانا له لا بل نوثقه كل يوم ونزيد إصرارا على المضي في أغواره فمن دخل الجنة لايخرج منها ...
أدامك الله أختا عزيزة وحفظك ربي من كل سوء وأعطاك من المنازل اعلاها
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

غدير
10-10-02, 11:00 PM
سلامٌ على الروح

إنها مشهد إذن!
ما حال القبّة الصفراء؟...وهل تذكرتم اخوتكم في مقام الحاجات؟
سلامٌ لمقدمكم مجدّداً وتقبّل الله أعمالكم وحوائجكم

حورية
10-10-03, 04:42 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
غبتم عنّا..وغابت الكريمة "حورية"..فافتقدنا صفحة "الحب" في مهبّ غيابكم...لا تكثروا الغياب.
أغيبُ وذو الطائف لا يغيبُ......

،
،

السلام على غاليتي (( غديــــــر )) ..

ما غبت والله وما غابت جوارحي .. ولكني و الحق أقول :

قد حلّقت جوانحي حيث .. عالم الغيبِ ..

وعدتُ ..

وفي جعبتي أبيات منتقاة أهديها إليكِ ..

:
:

لولا عيونك ما ركبت محالا ، أو رمت نجماً أو عشقت خيالا

لولاهما ما عدت أحترف الهوى ، والشيب في رأسي يفيض جلالا

لولاهما ما صرت بعد قناعتي ، بالأرض تواقاً أريد هلالا

أصبحت في دنيا التصابي قصة ، وغدوت في دنيا الجنون مثالا


والكون فينا متحير ..
:
:

الكون فينا معجب متعجبُ ، بغريب قصتنا يحار ويفتنُ

الحب تبدؤه العيون وحبنا ، من قبل لقيانا حكته الألسن

****************************************

تحياتي لصاحب هذه الصفحات الذهبية (( الروح )) .. وحمداً لله على العودة من ديار (( ليلى )) سالماً .. وتقبل الله طاعاتكم وقضى حوائجكم بحق من كنت جليسه حيث جنة الرضوان (( إمامي الرضا )) .

الروح
10-10-03, 11:40 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
تبقى القبة الصفراء تحمل المعاني الظاهرة لمن تطلع الى الظاهر ويبهره لمعان السرج الظاهرة لمن استخدم عينيه الظاهرتين ... وهذا شغل العوام إذ الحجب التي تحجب المكنون ولكن سيفوتهم من الحقائق الكثير لإنشغال عيونهم بزينة الدنيا وزخرفها التي تغطي تحتها الحقائق تلك الحقائق التي أشار اليها أميرنا سلام الله عليه بأنه كان يدفنها باطن الأرض ... لماذا ؟ حتى تنبت مما يدفن؟ ولأنه لايوجد من يعيها بأذن واعية .... وشتان مابين القبة الصفراء ومابين المعنى المدفون تحت ثراها .... وبما إنني ذهبت الى الله .... يقولون لي ذكرت ربك وهل أنسى كي أذكر مانسيت .... فكيف أنسى الأخوة في مقام الحاجات وأنا ذاكر له في كل حين وآن .... وهل اخوتي الا هو في مقام الظهور ... لكني
أخشى في قولي من زلة لكن الصمت هو العلة
أرسم في الأوراق حروفا تزعم أن القلب مولّه
لكن للحب موازين ليست كحروفي مختلة
الحب شجاعاً أخيتي في خوف يبكي ومذلة

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

غدير
10-10-05, 05:06 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
حمداً لله على عودة الأخت الغالية "حورية" الى رحاب الـ"عرفان"..أتمنى أن يصلكِ دفء ترحيبي كما وصلكِ صوتي أيتها العزيزة!

وأنت أيها الأخ "الروح"..الأخ الثاقب!!!..اعذر بلاهة السؤال عن حال القبّة الصفراء...فليس كلّ من يرى النور يعبره!..عيناي الظاهرتان يا أيها الأخ مازالتا تصارعان الطين..ظنّتا أنّ الأرض فتنة..فشَغَفَهما ألقُ الأعلى...حيث منحنى "قبّة"..صيّرتاها عيناك الباطنتان فجوةً من عدم!
فاعذر سُحقَ السؤال في حضرة المعنى الشاهق!

سلامي!!

حورية
10-10-05, 08:42 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
حمداً لله على عودة الأخت الغالية "حورية" الى رحاب الـ"عرفان"..أتمنى أن يصلكِ دفء ترحيبي كما وصلكِ صوتي أيتها العزيزة!


،،
،،

،، يـــــا مـــــلاكي ،،
.
.

أيّ شيءٍ في العيد أهدي إليك ياملاكي و كل شيء لديكِ ؟

أساوراً ؟ أم دملجاً من نضار لا أحب القيود في معصميكِ !

أم خموراً ؟ وليس في الأرض خمر كالتــي تسكبين من عينيكِ !

أم وروداً ؟ والورد أجمله عندي الذي قد نشقت من خديكِ !

أم عقيقاً كمهجتي يتلظى ؟ و العقيق الثمين في شفتيكِ !

ليس عندي شيء أعز من الروح .. وروحي مرهونة في يديكِ !!
.
.
. . . . . . . . .

حورية
10-10-06, 01:24 PM
عـــــذوبــــة الحـــــــــب
.
.

رأيت بعينيــــك يا ليــــلى و قد يئســــت .. عــــزاؤها لا بإنجيـــل و قـــرآنِ‏

آمنت بالحـــب ما شـــاءت عذوبته .. آمنـــت بالحـــب فهو الهـــادم البــاني‏

الروح
10-10-06, 03:40 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الأخت غدير
حاشاكم أن تكون أي بلاهة في أسئلتكم ومن يتطلع الى النور سيفنى به عاجلا أم آجلا ومؤكد أنكم على دراية بِشِعَب الدرب وَلَمْ وَلَنْ تُلهِكُم تلك الصوامع الظاهرة فمآلها إلى زوال ويبقى وجه ربك ذو الجلال والإكرام فالحب الإلهي يدمر ويفتت كل حجاب من ظلمة أ و من نور ... وأعلمي
أن المحبة عندي لو تعلمين عبادة
وكل يوم ارى لي بعد الصلاة ولادة
فهل رأيت المصلي يسهو وينسى أعتقاده
الحب في الشرع فرضٌ على الجميع ارتياده
فالحب فيه شقاء يغزو بدون هواده
وكم شقيت لأُبقي على اليراع مداده
وكم سهرت الليالي أشكو الجفا لوساده
وحين القى حبيبي انسى ظلم الهوى واضطهاده
فالحب ليس شقاءا إذا صعدت وهاده
يعيش في مهجتنا ولانود ابتعاده
ومنكم نستلهم طراوة الكلام وعذوبة اللفظ .... ألهمك الله حبه
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

الروح
10-10-06, 03:47 PM
الأخت حورية
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
حمدا لله على عودتكم الى العرفان وإثرائك للموضوع لايقل جمالا عما يجود به قلمك ايتها الأخت
كلماتك ايتها الأخت تأخذ الروح الى عوالمها الحقيقية وتتغذى بغذاء المحبين فيكون أحيانا صمت العاشق خير من كلامه
الصمت صلاة العشاق وتلهف قلب المشتاق
فتعالي بالصمت نصلي ونفجر شوق الأعماق
أحتاج اليك فاصغي لي كي لايشقى العمر الباقي
ضميني أرجوك بصمتٍ لا تشتركي في إحراقي

ألهمك الله حبه ودمت أختاً كريمة
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حورية
10-10-06, 09:37 PM
الأخت حورية
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
حمدا لله على عودتكم الى العرفان وإثرائك للموضوع لايقل جمالا عما يجود به قلمك ايتها الأخت
كلماتك ايتها الأخت تأخذ الروح الى عوالمها الحقيقية وتتغذى بغذاء المحبين فيكون أحيانا صمت العاشق خير من كلامه


،

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته .. أخي الكريم (( الروح )) ..
.
.

طبعــي الحـــب و الحنــــان فمــا أعـــرف للمجــــد غيـــر حبــي طريقــاً

لا أريـــــد الإنســـــان إلا رحيمــــاً باختــلاف الهـــوى و إلا شفيقــــاً‏
.
.
. . . . . . . .

حورية
10-10-07, 12:59 PM
غــنّ يا بلبـــل غنـــي !
.
.

غنّ يا بلبل فوق الروح الدوح غني .. أنــــت أولى بالهوى و الشعر منــي‏ !

لــــكَ سحــرٌ مثل سحري عجيب ! .. أتُرى عنــــدكَ حـــــزنٌ مـثلَ حزني‏ !؟؟
.
.

. . . . . . . تحياتي . . . . . . .

حورية
10-10-08, 08:14 PM
( يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ )
.
.

إن الله تعالى جل شأنه قد قدَّم محبته على محبة من أحبه , وذلك أن محبته أبلغ وأعظم ..

:

كانت رابعة العدوية تقول :

اللهم إني أسألك بمحبتك لي ,

فقالوا لها : وما أدراك بمحبته لك ؟

قالت : محبتي له .

حورية
10-10-10, 12:09 PM
أعيش حزني والشوق يؤرقني
.
.

إني أعيش على الآمـال منتشيـاً * مهما شقيت فحبل الود ما انصرما

هنا وفي القلب جرح لم يزل دمه * يروي العليل إذا ما شوقه احتدمـا

خلقت من جمرة الأحزان يسحرني * حلم أشقى به ليلـي ولـو عتَمـا

هذا فؤادي يشاكي الدهر قسوتـه * رغم التألم ماضٍ يعشـق القِمَمـا
.
.
. . . . . . . .

الروح
10-10-12, 01:01 AM
السلام عليكم

شكوت إلى بدري هواه فقال لي

ألست ترى بدر السماء الذي يسري

فقلت بلى قال التمسهُ فإنه

نظيري وشِبهي في علويّ وفي قدري

فإن نلتهُ فاعلم بأنك نائلي

وإن لم تنلهُ فابغ أمراً سوى أمري

فكان كلا البدرين صعباً مرامهُ

ليَ الويل من بدر السماء ومن بدري

حورية
10-10-12, 07:29 PM
توجت قلبي بورد الحــب فابتسمـا .. فكيف يذبـل ورد بالدمـاء نمـا ؟!!

سقيته من جراحي وهـي داميـة .. فجنّ شوقاً بها واستعـذب الألمـا !

وراح يشرب مـن أندائهـا دفقـا حرّى .. وينهل من نعمائها قيمـا

كم يفتنُ الحسنُ من أدمت جوارحَه .. حكاية العشق ترديه وما انهزمـا
.
.
.

. . . تحياتي . . .

حورية
10-10-12, 07:33 PM
.
.
.

قلب المحــب صفيّ في نقاوته .. يضنيه شوق من يهوى ولو ظلما

هي الحياة شقاء في حرارتها .. يحيا المحــب ولو في صخرها ارتطما

كم عاشق ضاعت الرؤيا بناظره .. رغم العذاب تحدى الأفق واقتحما

يا حامل الراح هات الكأس مترعة .. تعل في جمرها من شاخ ومن هرما !
.
.
.
. . . . . .

حورية
10-10-13, 09:51 AM
.
.

وفي الحب قالوا :

:

:

الحب غني جداً بالعسل مثلما هو خصب بالمرارة !!

بلوطوس

،

الزهد يورث السخاء بالملك و الحب يورث السخاء بالروح .

يحي بن معاد

.
.
. . . . . .

حورية
10-10-16, 12:42 PM
.
.
.


هذي خُطاك تسيرُ الدرب عازمةً .. سواك هدّ وتبني أنت ما انهدما

عمرٌ على شرفاتِ النجمِ منزلهُ .. فكيف نُرجِع عمراً ضاع وانعدما

خذني إليه فقلبي في تواجده .. يهفو حنينــــاً ولو في حبــــه كتمــــا

وعُد لرشــدك يا طفــل الهــوى غرّدا .. فالطفل يحيـــا ولو عن ثديه انفطمــا

خذنــي لمــن شاقني وجــدٌ لرؤيتهِ .. لأجل عينيهِ أهــوى الحــرف والقلمــــا
.
.
.
. . . . . .

حورية
10-10-17, 01:00 PM
في الحــــب قالوا

:

:


* لولا الحـب ما تذوق الإنسان سعادة الوجود و لا انتشى بخمرة الحياة !

ميخائيل نعيمة

.


* إذا ازداد حبنا تضاعف خوفنا من الإساءة إلى من نحب !

جورج سانت

.
.

(( إلهي أنت الحبيب الأوحد ))

.

. . . . . .

حورية
10-10-21, 12:33 PM
ويلٌ للعـــــاشقيـن

.
.

حـــبٌ على لهفِ شوقٍ يئنْ

قلبٌ يذوبُ منَ الهوى .. قدرٌ يضنْ

وأنا على شفتي الظمأ أهفو إلى

نبعٍ جرى من جوفِ بركانٍ يَـجِنْ

فإلى متى يحيا الفؤادُ معذباً

متشوّقاً يسعى إلى نبضٍ يَـحِنْ ؟

قلبٌ أنا في العِشقِ يبغي رشفةً

أو قطرةً كي يستكينَ ويَطمَئنْ

وحبيــــبُ قلبي في هواه مقيدٌ

فمتى يفكُ قيودهُ كي لا أجَنْ ؟؟!!

أنا في انتظارِ مواسمي وكأنني

لحنٌ شدا وغفا على وترٍ أغنْ

طرقَ المشاعرَ دون إذنٍ باللقاءِ

فتحتُ أبوابَ الهوى ما قلتُ مَنْ ؟

فغدا مليكاً ثم بعد مَلكْتُهُ

وسقيتهُ نبعَ الحنانِ بغيرِ مَنْ

أهديتهُ عمري وأحلامَ الصّبا

وإذا أرادَ بقيةً لا .. لن أضِنْ

ويلٌ للعاشقينَ جميعهم

ذاقوا العذابَ ليبدعوا في كل فنْ

وأنا أسارعُ باللقاءِ لأشتكي

منه .. إليه .. لأنه .. ولأن .. أن !!

فإلى متى أشقي بغلةِ لهفتي

والوقت طال ولم يجئ ولم يحن !؟

فغرقت في بحر القصيد بحلم أن

مستفعلن .. متفاعلن .. مستفعلن

.
.

. . . . . .

حورية
10-10-25, 12:16 PM
.

.

أوجاعه في مضـى الأيـام عابـرة
تنشى بها الروح قلباً واعـداً وفمـا

أيذهـب العمـر والآمـالُ جانحـةً
ويكشف الهجر في الأحناء ما ارتسما

حملت في الصدر آلامـا تؤرقنـي
وكم كتمت بصدري الحزن والألمـا

وكم تغنّت لـي الأطيـار ساجعـة
أحيا مع النغمـة الشهبـاء منسجمـا

.

.

. . . . . .

الروح
10-10-27, 12:22 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إن الله هو المحبة وهو الحب ... وإن الله أكثر من يحبنا لأن حبه لنا يفوق حب الأم والاب والولد والله يعرف اأين تنصب مصلحتنا في هذه الحياة وفي هذا الوجود فكما هو أوجدنا فهو أعلم بما ينفعنا فنحن جزء من هذا الوجود المتراص
إذن علينا ن نثق بهذا الحبيب ومايريده لنا وأن نسلم له الأمر من قبل ومن بعد ويكون التسليم له كاملا تاما لأنه يريد الأفضل لنا ولو علم الله بأننا توجهنا لغيره قيد أنمله لأشاح بوجهه عنا فهو يريد ثقة تامة عمياء به

إن الله يريد من محبيه ومحبوبيه حضورا تاما لا إلتفات فيه الى الغير (( لئن أشركت ليحبطن عملك )) هل تتخيل مايشعر به حبيبك لو عرف انك تحب غيره أو تنظر الى غيره .... مالذي وجدته في الحبيب الآخر كي تميل بقلبك اليه ... كذلك هو الله يريدك له وحده دون شريك ...

الروح
10-11-01, 08:51 PM
سكرنــــــــــــــا ولم نشرب مــــن الخمــــــر جـــــــرعة
ولــــــــكن أحاديث الغــــــــــــرام هــــــــــــي الخمــــــر

الروح
10-11-02, 07:15 PM
سكرت في المعنى الذي هو طيب ولكن سكري في المحبة أعجب
وما كل سكران يُحَدُ بواجٍبِ ففي الحب سكران ولايتأدب ُ
تقوم السكارى عن ثمانين جلدة صحاةَ وسكران المحبة يُصلَبُ

حورية
10-11-02, 09:34 PM
صوت الحب

:

والحبّ صوت ، فهو أنّه نائح طوراً ، وآونة يكون نشيدا

يهب البواغم صدّاحة ، فإذا تجنّى أسكت الغرّيدا

ما لي أكلّف مهجتي كتم الأسى ؟ إن طال عهد الجرح صار صديدا

و يلذّ نفسي أن تكون شقيّة ، و يلذّ قلبي أن يكون عميدا

إن كنت تدري ما الغرام فداوني .. أو لا فخلّ العذل و التفنيدا

:

: : :

الروح
10-11-05, 12:32 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
إذا كان حب الهائمين من الورى بليلى وسلمى يسلب اللب والعقلا
فماذا عسى يفعل الهائم الذي سرى قلبه شوقا الى العالم الأعلى
إن حب الله هو أفضل علاقة بين المخلوق والخالق ... وقد ورد فيما اوحى به الله سبحانه الى داود عليه السلام (( ياداود ذكري للذاكرين وجنتي للمطيعين وحبي للمشتاقين وأنا خاصة للمحبين )) فكل علاقة لها موردها الذي تورده ولكن حب الله يكون لله فقط لاطمع فيه من أعراض مادية او جسدية او رغبات ...
وروي عن الامام الصادق عليه السلام (( هل الدين الا الحب ))
وروي عن سيد الساجدين في الدعاء (( يامولاي معرفتي يامولاي دليلي عليك وحبي لك شفيعي اليك وأنا واثق من دليلي بدلالتك ومن شفيعي الى شفاعتك ))
فمن كان دليله الى الله المعرفة كيف يضيع وكيف لايصل الى الله عبدا شفيعه الحب
وقال سيد الساجدين
الهي إنك تعلم أني وإن لم تدم الطاعة مني فعلا جزما فقد دامت محبة وعزما
فقد لايثق الانسان بطاعته واخلاص عمله لله لأن الجوارح قد تنزلق عن الطاعة وتتبع النفس الهوى
لكن مما لاشك فيه هو الحب تجاه الله سبحانه
والحب أيها الأخوة والأخوات يجير من العذاب
فقد جاء عن سيد الساجدين
إلـــــــــــــــــهي إن ذنوبي قـــــــــــد أخافتني , ومحبــــــــتي لـــــك قـــــــــــد أجارتــــــــــــــــني

حورية
10-11-08, 06:43 PM
اللهـــــــم ارزقنـــــــا حبــــــك ، وحب من يحبـــــــك ، وحب كل عمـــــل يوصلنـــا إلى قربــــــــك

حورية
10-12-09, 06:11 AM
اللهــــــــم أحبِب من أحب حسيناً ..

غدير
10-12-09, 06:46 AM
وددت لو أنَّ الطريق لكربلاء
من مولدي سيراً لحين مماتي
لأُنادي في يوم الحسابِ تفاخُراً
أفنيتُ في حُب الحُسين حياتي

حورية
10-12-09, 07:33 AM
.

أهلاً بالأحبـــــة ..

اللهم أحبب غدير الخير .. فإنها أحبت حسيناً مهجة محمد !

،

اللهم أحينا حياة محمد وآل محمد .. وأمتنا ممات محمد وآل محمد .

حورية
10-12-25, 02:54 PM
،

حديث الروح للأرواح يسري ، وتدركه القلوب بلا عنـــاءِ

هتفت به فطار بلا جناح ، وشـــقّ أنينـــه صدر الفضـــاءِ

ومعدنه ترابي ولكن ، جرت في لفظه لغـــة السمـــاء

لقد فاضت دموع العشق مني ، حديثاً كان علوي السماء

فحلّق في رُبى الأفلاك حتى ، أهاج العالم الأعلى بكائي

. . . . . .
. . . .
. . .
. .
.

أخي الفاضل (( الروح )) ،،

السلام عليك ورحمة الله ،،

لقد طال بك الغياب وحديث (( الحب )) !!

أينكَ بالله عليك ؟؟ !!

هل لكَ من عودةٍ هنا .. ؟؟

إننا في اشتياق لما تبثه من حب للحبيب الأول الأوحدي ؟!

،

نحن في الانتظار ؟!
.

أختك / حورية !

حورية
10-12-27, 07:22 AM
،

وإن الورد يذبل بعد وقتٍ ، وورد الحب كان به ذبولي

وريُّ الناس من ماءٍ ولكن ، شراب الحب يذكي من غليلي

أداري الحب حتى لو يراني ، أخو وجدٍ تشكك في نحولي

وبي نارٌ لو استقصى لظاها ، لحقر وجده وحذا سبيلي

ولي بالوجد سرٌ لا يُضاهى ، وما أنا في المحبة بالهزيل

.

. . . . . .

الروح
10-12-27, 09:32 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
سعيد جدا بما وجدته من تعقيب من الأخت غدير وزادت سعادتي حينما وجدت الأخت حورية قد ساهمت في اثراء الموضوع والتي لم تنفك تساهم وقد غبت بسبب العطاء الذي يجب ان نقدمه في هذا الشهر لسيد الشهداء ابا عبدالله الحسين عليه السلام فقد شغلت به وبحبه لله وكيف فنى فيه وحاولت جاهدا ان اعرف كنه هذا الحب من هذا الإمام العظيم الذي ادى به بأن يقدم ماقدمه وحاولت ان اساهم ولو بجزء يسير بأن اقدم شيئا لإحياء هذه الذكرى العطرة
واهديكن ايتها الأخوات والى ادارة المنتدى والأخوة الاعضاء هذه الكلمات التي اتوقع انها كانت تجود بها روح الحسين في يوم العاشر من محرم
اراد ان نعيش ... ان نشرب من دماه
وأن نسير خلفه ونقتفي خطاه
وأن نرى بذَبحِهِ محبة الاله
وكيف حالَ الحب بين الماءِ والشفاه
وأنه قطع بالسيف يدا أخاه
وأنّ مَن جاءَ بهِ مُكبِلاً يداه
لاحُرَهُم ... أو شمرهم ... ولا عبيدالله
لكن من جاء به مُكَبَلاً هواه
يبحث عن حبيبه ويبتغي رضاه
وحين حاصروه حين ابعدوا المياه
أعطوه كل مايريد كل مبتغاه
وَصَيَروهُ خالداً بقتلهم اياه
أراد ان نعيش ان نشرب من دماه
أراد أن نُبصِر ..... أن يُسمِعنا المزيد
عن لوعة النساء والاطفال والعبيد
وذلك الطفل الذي صاح يا صنديد
يا عم ... ؟ ياحسين ياشاهد ياشهيد
ألستَ مَن اذا أردت كان ماتريد ؟؟
فكيف تبقى ظاميءٌ ويرتوي يزيد ؟؟
أجابه الحسين بحب وانتشاء
بُني قد آذيتني من كثرة العتاب
من قال ان الماء في الانهار في السحاب ؟
بني ياصغير ان ماؤهم سراب
وان من نعشقه صَبّ لنا العذاب
في الروح في الاجساد في القدور في الاكواب
لأن مَن أعشقه يَغارُ كالاحباب
أبعد عني كل اهلي وأبعد الاصحاب
لأن من أعشقه يغار حتى من الثياب
شققها مزقها بالسيف بالحراب
وجاء بالذئاب تسحق فوق اضلعي
وتغرز الانياب
وحين لم يبقى سوى الدماء والتراب
جاء لكي يأخذني ويغلق الابواب
لانني اطلت في الغياب
جاء لكي يحضنني ... ويغلق الابواب
لاني أطلت في الغياب ... لاني أطلت في الغياب

_______________________________________
هنيئا لمن ملأ حب المحبوب قلبه وادار وجهه عن الجميع الا له جعلنا وإياكم من المحبين والمحبوبين
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حورية
10-12-28, 08:40 AM
،

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

عوداً حميداً أخونا الفاضل (( الروح )) ،،

لقد تنورت صفحتك المشرقة بتلك الأبيات الرائعة في حق مولانا وسيدنا (( الحسين بن علي )) عليه أفضل الصلاة والسلام ..

عظم الله لك الأجر .. وتقبل الله منك صالح الأعمال والطاعات .

حورية
11-01-01, 09:34 AM
.

الحب ما دام مكتوماً على خطر ،، وغاية الأمن أن تدنو من الحذر

وأطيب الحب ما تم الحديث به ،، كالنار لم تؤت نفعاً وهي في الحجر

.

. . . . . .

حورية
11-01-03, 10:37 AM
،

وقيل :

.

للقلب منطق هيهات للعقل أن يفهمه !!

.

. . . . . .

غدير
11-01-04, 12:56 AM
ما قلت زورا ًحين قلت أحبكم
ما الحبّ إلا الحبّ في الرحمن
يفنى ويذهب كل حبٍ كاذب
وتبدل الأشواق بالأضغان
أما إذا كان الوداد لخالقي!
فهناك تحت العرش يلتقيان..

حورية
11-01-04, 10:08 AM
،

نظر عاشق إلى محبوبته فآرتعدت فرائصه وغشي عليه ، فقيل لحكيم ، ما الذي أصابه ؟

فقال :

نظر إلى من يحبه فانفرج له قلبه ، فتحرك الجسم بانفراج القلب ،

فقيل له :

نحن نحب أولادنا وأهلنا ولا يصيبنا ذلك ؟!؟!

فقال :

تلك محبة العقل وهذه محبة الروح !

.

. . . . . . . . .

الروح
11-01-09, 04:52 PM
فَلاَ عَيْشَ فِي الدُّنْيَا لِمَنْ عَاشَ بلا حب وَمَنْ لَمْ يَمُتْ سُكْرا بِه فَاتَهُ الحَزْمُ
عَلَى نَفْسِهِ فَلْيَبْكِ مَنْ ضَـاعَ عُمْرُهُ وَلَيْسَ لَهُ من حب الله نَصِيبٌ وَلاَ سَهْــمُ

حورية
11-01-12, 08:39 AM
،

كل إنسان يصبح شاعراً إذا لامس قلبه الحب !
.

إفلاطون

حورية
11-01-13, 09:02 AM
،

أين المتحابون في الله ؟

.

رَوَى أبو حَمْزَةَ الثُّمَالِيِّ عَنْ الإمام عَلِيِّ بْنِ الْحُسَيْنِ ( عليه السلام ) أنهُ قَالَ :

" إِذَا جَمَعَ اللَّهُ عَزَّ وَ جَلَّ الْأَوَّلِينَ وَ الْآخِرِينَ قَامَ مُنَادٍ فَنَادَى يُسْمِعُ النَّاسَ ، فَيَقُولُ : أَيْنَ الْمُتَحَابُّونَ فِي اللَّهِ ؟

قَالَ : فَيَقُومُ عُنُقٌ مِنَ النَّاسِ ، فَيُقَالُ لَهُمُ اذْهَبُوا إِلَى الْجَنَّةِ بِغَيْرِ حِسَابٍ .

قَالَ : فَتَلَقَّاهُمُ الْمَلَائِكَةُ ، فَيَقُولُونَ : إِلَى أَيْنَ ؟

فَيَقُولُونَ : إِلَى الْجَنَّةِ بِغَيْرِ حِسَابٍ .

قَالَ : فَيَقُولُونَ : فَأَيُّ ضَرْبٍ أَنْتُمْ مِنَ النَّاسِ ؟

فَيَقُولُونَ : نَحْنُ الْمُتَحَابُّونَ فِي اللَّهِ ؟

قَالَ : فَيَقُولُونَ : وَ أَيَّ شَيْ‏ءٍ كَانَتْ أعْمَالُكُمْ ؟

قَالُوا : كُنَّا نُحِبُّ فِي اللَّهِ وَ نُبْغِضُ فِي اللَّهِ .

قَالَ : فَيَقُولُونَ : نِعْمَ أَجْرُ الْعَامِلِينَ "

.

. . . . .

حورية
11-01-15, 08:20 AM
،

لي حبيب أزور في الخلوات ، حاضر غائب عن اللحظات

ما تراني أصغي إليه بسري ، كي أعي ما يقول من كلمات

كلمات من غير شكلٍ ولا نقطٍ ، ولا مثل نعمة الأصوات

حاضرٌ غائب قريبٌ بعيدٌ ، وهو لم تحوهِ رسم الصفاتِ

.

. . . . . .

حورية
11-01-17, 10:42 AM
،

صدق المحبة !
.

صدق المحب في ثلاثة خصال ...

يختار كلام حبيبه على كلام غيره ، ويختار مجالسة حبيبه على مجالسة غيره ، ويختار رضا حبيبه على رضا غيره ...

.

. . . . . .

حورية
11-02-09, 07:29 AM
،

وقد لامني في حب ليلى أقارب ... أبي وابن عمي وابن خالي وخاليا

أرى أهل ليلى لا يريدون بيعها ... بشي‏ء ولا أهلي يريدونها ليا

ألا يا حمامات العراق أعنني ... على شجني وابكين مثل بكائيا

يقولون ليلى بالعراق مريضة ... فيا ليتني كنت الطبيب المداويا

فيا عجباً ممن يلوم على الهوى ... فتى دنفا أمسى من الصبر عاريا

فان تمنعوا ليلى وتحموا بلادها ... عليّ فلن تحموا على القوافيا

.

. . . . . .

الروح
11-02-16, 05:21 PM
السلام على الأحبة
قال العرفاء في الحب .....
(الجنة لا خطر لها عند أهل المحبة، وأهل المحبة محجوبون بمحبتهم ، ومستورون برغبتهم ) .
( إنك لن تكون على الحقيقة له عبدا وشيء مما دونه لك مسترق، وإنك لن تصل إلى صريح الحرية، وعليك من حقوق عبوديته بقية ) .
( ما أحببت شيئا إلا كنت له عبدا، وهولا يحب أن تكون لغيره عبدا ) .
( حقيقة المحبة، أن تهب كلك لمن أحببته، حتى لا يبقى لك منك شيء ) .
وقــــــــــــــــــــالـــــــــوا :...........
والنفس بين نزول في عوالمها *** كآدم وله حواء في قرن
والروح بين ترق في معارجها *** وهي الموافق للتعريف والمنن
وقــــالوا
عرفت الهوى، مذ عرفت هواكا *** وأغلقت قلبي عمن سواكا
وقمت أناجيك يا من ترى *** خفايا القلوب ولسنا نراك

حورية
11-03-01, 09:10 PM
،

وفي الحب قالوا ،،

.

الحب يجعل الزمن يمضي ،، والزمن يجعل الحب يمضي ..

.

. . . .

فواز
11-03-02, 12:20 AM
ما أظلم الإنسان
......
أعطاه الله نعمة الحب؛ فأحبّ غيره

حورية
11-03-19, 10:04 AM
،

لا خيرَ فى حياةٍ بغيرِ قلبْ ،

ولا خيرَ فى قلبٍ لا يَخفقُ بالحبْ .

.

المنفلوطي

حورية
11-04-09, 12:20 PM
،

وكفانـي عـزاً بحبـك ذُلـي ،، وخضوعي ولست مِن أكفـاكَ ..

.

. . . . .

حورية
11-04-14, 08:44 AM
،


" يا من تيّمني بحبه ، وهيّمني بين بعده وقربه فليتني أتحقق .. أرنو لمشارف الحقيقة لتنعم العين والفؤاد ..."

.

. . . . . . .

الروح
11-05-20, 11:12 AM
عرفت الهوى، مذ عرفت هواكا *** وأغلقت قلبي عمن سواكا
وقمت أناجيك يا من ترى *** خفايا القلوب ولسنا نراك

غدير
11-05-31, 12:15 AM
على أبـوابكم عبد ذليل... كثيـر الشوق ناصره قليل
لـه أسف على ما كان منه... و حزن من معاصيه طويل
يـمد إليكم كف افتقار ....ودمع العيـن منهمر يسيل
يرى الأحباب قد وردوا جميعاً... فليس له إلى ِورْدٍ سبيـل
أأكون نزيلكم و يضام قلبي؟... وحاشا أن يضام لكم نزيـل
فإن يرضيكم طردي و بعدي.. فصبري في محبتكم جميـل


اشتقنا..

الروح
11-05-31, 09:28 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اشتاقت لك الجنة ونعيمها والفردوس وزخرفها ومثلكم لايغلق دونه باب ولايرفع بوجهه حجاب فالحب الذي يحويه قلبك كفيل بأن يفتح الأبواب حيث ساحة القدس

زدني بفرطِ الحبِّ فيكَ تحيُّراً
وارحمْ حشى ً بلظي هواكَ تسعَّراً

وإذا سألتكَ أنْ أراكَ حقيقة ً
فاسمَحْ، ولا تجعلْ جوابي:لن تَرَى

يا قلبُ!أنتَ وعدتَني في حُبّهمْ
صبراً فحاذرْ أنْ تضيقَ وتضجرا

إنّ الغَرامَ هوَ الحَياة ، فَمُتْ بِهِ
صَبّاً، فحقّكَ أن تَموتَ، وتُعذَرَا

قُل لِلّذِينَ تقدّمُوا قَبْلي، ومَن
بَعْدي، ومَن أضحى لأشجاني يَرَى ؛

عني خذوا، وبيَ اقْتدوا، وليَ اسْمعوا،
وتحدَّثوا بصبابتي بينَ الورى

ولقدْ خلوتُ معَ الحبيبِ وبيننا
سِرٌّ أرَقّ مِنَ النّسيمِ، إذا سرَى

وأباحَ طرفي نظرة ً أمَّلتهـــا
فغدوتُ معروفاً وكنتُ منكَّراً

فدهشتُ بينَ جمالهِ وجـلالهِ
وغدا لسانُ الحالِ عني مخبراً

فأدِرْ لِحاظَكَ في مَحاسِن وَجْهِهِ،
تَلْقَى جَميعَ الحُسْنِ، فيهِ، مُصَوَّرا

لوْ أنّ كُلّ الحُسْنِ يكمُلُ صُورَة ً،
ورآهُ كانَ مهلَّلاً ومكبَّراً
*************************
لاتحرمونا من تعليقاتكم الرائعة
دمتِ برعاية الله

غدير
11-06-02, 10:26 PM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

كتبتُ ولم أكتب إليك وإنّـمـا كتبت إلى روحي بغير كتابِ
وذلك أنّ الروح لا فرقَ بينها وبين محبّيها بفصل خطـابِ
وكل كتاب صادر منك واردٌ إليك بلا ردّ الجوابِ جوابي

أطال الله حبّنا على حبّه..حتى ننطق به حسن الخطاب..وندري به القول الكليم والذكر الحكيم...اللهم صلّ على حبيبك طه وعلى آله الطيبين الطاهرين....باقون على حب المصطفى حبيب الله..

غدير
11-06-04, 07:26 PM
هـُوَ الحبيب



ولقد سألتك مرة : أتحبني ؟
يا فاتناً وجدي له كم هزني
فتبسمت عيناك في ألق الضحى
وكطفلة .. أدنيتني .. وضممتني
ومسحت دمعاً قد ترقرق لهفة
ووهبتني ما كنت قد واعدتني
وهمست لي سراً أنار بصيرتي
لما أشرت لخافقي المتيقن

غدير
11-06-04, 07:30 PM
هُـوَ المعشوق



قولوا له .. لم أسْلُهُ
لا أرجو إلا وصله
قولوا له .. جنّ الهوى
أو كاد يفقد عقله
فعساه يرحم غربتي
وعساه يشفي .. عَلَّه
قلباً يذوب صبابة
دوماً يناجي ظله
متضرعاً لمقامه
ويطوف سبعاً حوله
قربانه في حبه
قولاً يشابه فعله
وبلغوه .. فاقتي
فقر الفؤاد وذله
قولوا له يا سادتي
لم ألق يوماً مثله
في قربه أو بعده
لا بعده .. لا قبله
و أملا في وصله
أمضيت عمري كله

حورية
11-06-05, 11:24 PM
،

ما شـــــاء الله !!

ها هي زاويـــة الحب تنتعش من جديد بقادتها ..

قلوب عانقت السماء بروعة صفائها ونقائها في حب الله وحده لا شريك له ..

هنيئاً لنا بكم أحبتي جميعاً ..

قلمي يتصاغر أمام روعة أقلامكم النابضة حباً في الله .

،

من المتابعات بلهفة وشوق

.

. . . . . .

غدير
11-06-06, 05:26 AM
وقفَ الكلام لذكركِ وتبعثرتْ.…….مني الحروفُ وبعدها كلماتي
والحبرُ في الأقلام جفّ سواده……والدمعُ مسفوح ٌعلى صفحاتي
لا أبصرتْ عيني لنورٍ بعدكِ……….فالنورُ دونَ ضياءَك ظلماتي
لا حورُ عين بعدك لا آيةَ………….فحبيبتي.. ” حورية الآيات”


:)

غدير
11-06-06, 05:35 AM
.


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حورية الآيات اشتقت لرقة الحرف والطلّ يا ظليلة الروض الخَضِر...أيناكِ عنّا؟؟....

بالمناسبة ، كلّ الأبيات الموضوعة هنا لها مبدعيها ولكنّني استحبذتها فاستحبّتها النفس لكم ونقلتها...فلا تصاغر لكِ قلم يا حورية العرفان الجميلة....أتحفينا وجودي بجميل الحبّ يا كريمة!

محبّتي في الله

الروح
11-06-06, 06:47 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صل على محمد وآل محمد
أي نبي لاتخرسه هذي الكلمات ...! وأي ولي لاتدهشه تلك العبارات ...! لقد كان لقلبي من الهوى قصة ... فهدهدت جراحه تلك الأبيات ... لاتحرمونا من ماء غديركم ... عساه يطفي لهيب الجراحات ...!
****************
حياتي دون حبك مستحيلة ... وقلبي مالدي عليه حيلة
سيقتلني غدا أو بعد عام... ومالخلاص روحي من وسيلة
حبيبتي حفرت رسمك في ثنايا... ضلوعي لأنك مثل افكاري جميلة
أراك فيعلن التأييد قلبي ... وتسقط روح عصياني قتيلة

غدير
11-06-07, 07:00 PM
هُـوَ اللّطيف


أنا أهواكَ لا لنعماكَ تستهوي كياني ولا لجنّةِ عدنِ
أنا أهواكَ للهوى ترعشُ الروحُ بأفيائي ويهتزُّ لحني
للسماءِ الزرقاءِ تنسابُ منها شعلةُ النورِ في جلالٍ وفنِ
لليالي القمراءِ والسحبِ تحدوها إلى الفجرِ في دلالٍ وحسنِ
للصبا يوقظُ الصبابةَ في الأعماقِ والحبُّ في الضلوعِ يغنّي
للربيعِ الحبيبِ يبتسمُ الزهـرُ بواديه للنّدى المطمئنِ
للشواطىءِ تمازجُ النسيمَ الرخوَ بآفاقِها بألطفِ جـفنِ

الروح
11-06-08, 06:01 PM
السلام عليكم
يتصاغر كل عظيم أمام الحب فيقوده هذا الشعور الى مالا عين رأت ولا أذن سمعت ولا خطر على قلب بشر ... مسكين من يدخل الدنيا ويخرج منها ولم يدغدغ شغاف قلبه هذا الاحساس المقدس

يارب أصلي بحرارة ... أن تمنح للحرف شراره
لآثير حرائق ألسنةٍ .... تنطق أشعاري بمرارة
يحتاج الحب الى نارٍ ... كي يرسل فينا أنواره
وأنا أحتاج الى حبٍ .... لا يُطفيُْ في قلبي ناره

غدير
11-06-08, 06:17 PM
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

لا تخفِ ما فعلت بكَ الأشواقُ
واشرح هواك فكلنا عُشاقُ
عسى يعينكَ من شكوتَ لهُ الهوى
في حملهِ فالعاشقون رفاقُ
لا تجزعن فلست أَول مُغرمٍ
فتكتْ بهِ الوجناتُ والأحداقُ

الروح
11-06-08, 09:15 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لاقول لدي بلا ضوضاء ... فعلامَ تريدين الإفضاء
الصمت لدى الحبِ رسولُ ... والقول .... رسول للبغضاء
كم قُلتً : ولم تشرقُ شمسٌ ... وَبِصَمتي نورَ اللهِ أضاء
للقولِ أيادٍ آثِمَةٌ ... وأيادي الصّمتِ هي البيضاء

تحياتي اليك مقرونة بالصلاة على حبيب الله محمد(ص)

الروح
11-06-08, 09:26 PM
من أهواها قالت : هلّا ... غنبت فقلت لها : كلا
إن إغنياتي توأم حزني ... والحزن عن القلب تخلى
قالت : وسكوتك مشكلة ... لم ألق لها أبدا حلّا
فأجبتُ : المشكلة الأعصــى ... في نطق لسانــي تتجلــى

غدير
11-06-08, 10:40 PM
اللهم صلّ على الحبيب المصطفى ..




بعضَ الْكَلامِ!..فَكَمْ بِالصَّمْتِ تُشْقيني
حارَ السُّؤالُ أَتُدْني أَمْ سَتُقْصيني؟
بَعْضَ الْحُروفِ، وفي حَرْفَيْنِ مِقْصَلَتي
أَوْ مَوْلِدي قُلْ أَتُرْدي أَمْ سَتُحْييني؟
تاقَ انْتِظاري وَبِالآمالِ مَوْعِدُهُ
وَالْوَعْدُ جَمْرٌ فَكَلِّمْني وَأَطْفيني

الروح
11-06-09, 06:11 PM
اللهم صل على محمد وآل محمد

الصمتُ صلاة العشاق ... وتلهف قلب المشتاق
فتعالي بالصمت نصلي ... ونفجر شوق الأعماق
أحتاج اليك فأصغي لي ... كي لايشقى العمر الباقي
ضميني أرجوكِ يصمتٍ ... لاتشتركي في إحراقي

غدير
11-06-11, 08:09 AM
هُـوَ المُحِـبّ


رُحْماكَ رَبّي هَلْ أَوْزَعْتَ مَنْ عَشِقوا
في خافِقِ الصَّدْرِ أَعْذاراً وَأَسـْبابا؟
أَمْ هَلْ مَنَعْتَ الْهَوى عَنْ قَلْبِ عاجِزِهِ؟
أَمْ هَلْ رَمَيْتَ عَلى الأَبْصارِ جُلبابا؟
أَحْــلى الخُدودِ لَــتُفّاحٍ بِهِ ثُلَمٌ
قـالَتْ لِـطالِبِه طَعْمُ الْهَوى طابا
أَحْلى الغَرامِ لِقَلْبي كانَ آخـــِرَهُ
أَحْلى النَّهارِ أَصيلٌ يـوصِدُ الـبابا
أَحْلى الْـكِفاحِ لَمـَجْدٌ أَمَّ جَـنَّتَهُ
روحٌ تُناجي السَّما لَمّا الرَّجا غـابا

الروح
11-06-12, 10:20 AM
السلام عليكم

أسراري في الحب بسيطة ... وأنا اتمسك بالحيطة
فإذا ما فاحت رائحة ... للسر أحاول تحنيطه
ولكي لايكشفه حرفي ... أتحاشى عمدا تنقيطه
ولذا تحتاجي لكي تمشي ... في أرض حروفي لخريطة

غدير
11-06-13, 07:00 PM
هُـو الأحد


حيرى أنا … وما تحيّري
إلا تحيّر كائنٍ وجلِ
أُحبّ الحبّ وأقلق من محبتي
وما الحيرة الا مقامُ عاشقٍ تعبِ

فواز
11-06-13, 09:34 PM
هو الحب...
ومنه الحب...
وإليه الحب...

جاء في الحديث القدسي: (كنت كنزا مخفيا، فأحببت أن اُعرف، فخلقت الخلق لكي اُعرف)
{قُلْ إِن كُنتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ وَيَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ} آل عمران: 31
{وَالَّذِينَ آمَنُواْ أَشَدُّ حُبًّا لِّلَّهِ} البقرة: 165
{إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ} البقرة: 195
{وَاللَّهُ لاَ يُحِبُّ الْفَسَادَ} البقرة: 205
{إِنَّ اللَّهَ يُحِبُّ التَّوَّابِينَ وَيُحِبُّ الْمُتَطَهِّرِينَ} البقرة: 222
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ مَن يَرْتَدَّ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ} المائدة: 54

كان هذا نبذة من البحث بكلمة (يحب) في القرآن
وكانت النتيجة مملوئة بكلمات حب الله في القرآن

فأهل المعرفة يقولون أن العلاقة بين المولى والخلق قائمة على الحب من جانبه تعالى......
فما أحلى حبه........
أقصد حبه هو وليس حبي.....
فالذي ملأت كلمات حبه القرآن، أولى مني بالحب
اَلّلهُمَّ اجْعَلْنا مِمَّنْ دَأْبُـهـُمُ الاِْرْتِياحُ اِلَيْكَ وَالْحَنينُ، وَدَهْرُهُمُ الزَّفْرَةُ وَالاَْنينُ

غدير
11-06-14, 06:52 PM
هُو الحُبّ



جميلة جدا مشاركة الأخ فواز...اللهم أحبّ المتحابين في جلالك واحفظهم تحت ظلّك..يوم لا ظلّ إلا ظلّك !

الروح
11-06-14, 11:28 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شكرا على إثراء الموضوع وفقنا الله وإياكم لبلوغ حبه

ياحبيبي لم تُعودني على أن يكون البعد عني موئلك
فلماذا اخترت هجراني وقد كان قلبي ياحبيبي منزلك
إن يكن زل لساني مرة فأنا مازلت أردد توبتي لك
أنا لا أجهل ذنبي إنما بت أخشى في النوى أن أجهلك
أو ماكنت غفورا دائما ما الذي عن غفرِ ذنبي حوَّلك
إن تكن في الحب يوما ظالما آه ما أحلاك بل ما أعدلك

غدير
11-06-15, 12:00 AM
هُـوَ الـ هُـوَ


يا محرقاً بالنار وجهَ محبّهِ
مهلاً ! فإن مدامعي تصفيهِ
أَحرق بها جسدي وكل جوارحي
واحذر على قلبي لأنكَ فيه

غدير
11-06-16, 08:01 PM
هـُوَ الحبيب


أَحببتُ من أَجلهِ من كان يشبههُ
وكلُ شيءٍ من المعشوقِ معشوقُ
حتى حكَيتُ بجسمي ما بمقلتهِ
وكأن سقمي من جفني مسروقٌ

غدير
11-06-16, 08:12 PM
هُـوَ النور


قلْبي يُحدّثُني بأنّكَ مُتلِفي
روحي فداكَ عُرفتَ أم لم تعرفِ
لم أقضِ حقَّ هواكَ إن كُنتُ الذي
لم أقضِ فيهِ أسى ً، ومِثلي مَن يَفي
ما لي سِوى روحي وباذِلُ نفسِهِ
في حبِّ من يهواهُ ليسَ بمسرفِ
فَلَئن رَضيتَ بها.. فقد أسْعَفْتَني
يا خيبة َ المسعى إذا لمْ تسعفِ

الروح
11-06-17, 07:38 PM
أهل الحب صحيح مساكين !!!!

بنا من جوى الأحزان والبعدِ لوعةٌ
تكــــــــــــاد له نفسُ الشفيق تــــــــذوب
ولكنّمـــــــا أبقى حُشاشـــــــــــــةَ مِقْوَلٍ
على ما به عودٌ هنـــــــــــاك صليب
وما عجبـي موتُ المحبّـين في الهوى
ولكنّ بقـــــــــــــــاء العاشقين عجيب

الروح
11-06-17, 07:54 PM
أنا بحّار وقلبي زورقي والحب بحري
وأرى في البحر موتي إنما أرفض بَرِّي
فلتكوني ياحياتي حرة في قلب حرّ
ما رأت عيناك طفلا شيّب الأيام غيري

الروح
11-06-25, 09:16 PM
آه ما أجمل من أهوى لأكاد أطير بها زهوا
أعطيها حبي في جدٍ وهي تحول جدي لهوا
في صدري شِدتُ لها قصرا وجعلت له قلبي بهوا
لكن لا تذكرني فاسمي أُسقِط من دفترها سهوا

حورية
11-06-28, 01:53 PM
،

ما أعذب الكلمات وما أحلى مذاقها حين تكون في ذكر المحبوب المقدس !

:


تمسّكْ بأذيالِ الهوى واخلعْ الحيا وخلِّ سبيلَ النَّاسكينَ وإنْ جلُّوا

وقلْ لقتيلِ الحبِّ وفَّيتَ حقَّهُ وللمدَّعي هيهاتَ مالكحلُ الكحلُ

تعرّضَ قومٌ للغرامِ، وأعرضوا، بجانبهمْ عنْ صحّتي فيهِ واعتلُّوا

رَضُوا بالأماني، وَابتُلوا بحُظوظِهِم، وخاضوا بحارَالحبّ، دعوَى ، فما ابتلّوا

فَهُمْ في السّرى لم يَبْرَحوا من مكانهم وما ظَعنوا في السّيرِعنه، وقد كَلّوا

عن مَذهَبي، لمّا استَحَبّوا العمى على الـ ـهُدى حَسَداً من عِندِ أنفُسِهم ضَلّوا

أحبَّة َ قلبي والمحبَّة ُ شافعي لدَيكُمْ، إذا شِئتُمْ بها اتّصَل الحبلُ

عسَى عَطفَة ٌ منكُمْ عَليّ بنَظرَة ٍ، فقدْ تعبتْ بيني وبينكمُ الرُّسلُ

أحبَّايَ أنتمْ أحسنَ الدَّهرُ أمْ أسا فكونوا كما شئتمْ أنا ذلكَ الخلُّ

،

لكم جميعاً إجلالي وإكباري ..

.

. . . . .

فواز
11-06-28, 05:37 PM
تمسّكْ بأذيالِ الهوى واخلعْ الحيا وخلِّ سبيلَ النَّاسكينَ وإنْ جلُّوا
وقلْ لقتيلِ الحبِّ وفَّيتَ حقَّهُ وللمدَّعي هيهاتَ مالكحلُ الكحلُ
تعرّضَ قومٌ للغرامِ، وأعرضوا، بجانبهمْ عنْ صحّتي فيهِ واعتلُّوا
رَضُوا بالأماني، وَابتُلوا بحُظوظِهِم، وخاضوا بحارَالحبّ، دعوَى ، فما ابتلّوا
فَهُمْ في السّرى لم يَبْرَحوا من مكانهم وما ظَعنوا في السّيرِعنه، وقد كَلّوا
عن مَذهَبي، لمّا استَحَبّوا العمى على الـ ـهُدى حَسَداً من عِندِ أنفُسِهم ضَلّوا
أحبَّة َ قلبي والمحبَّة ُ شافعي لدَيكُمْ، إذا شِئتُمْ بها اتّصَل الحبلُ
عسَى عَطفَة ٌ منكُمْ عَليّ بنَظرَة ٍ، فقدْ تعبتْ بيني وبينكمُ الرُّسلُ
أحبَّايَ أنتمْ أحسنَ الدَّهرُ أمْ أسا فكونوا كما شئتمْ أنا ذلكَ الخلُّ
. . . .


ومطلع القصيدة......

هُوَ الحُبّ فاسلمْ بالحشا مَا الهوَى سَهْلُ *** فما اختارَهُ مُضْنىً به ، وله عَقْلُ
وعِشْ خالياً فالحبُّ راحتُهُ عَناً، *** وأوَّلهُ سُقمٌ ، وآخِرهُ قَتْلُ
ولكنْ لَديَّ المَوْتُ فيهِ ، صَبابَةً، *** حَياةٌ لمنْ أهوَى ، عليَّ بها الفَضْلُ
نَصَحتُكَ عِلماً بالهوَى ، والَّذي أرَى *** مُخالَفتي ، فاختَرْ لنَفسِكَ ما يحْلو
فإنْ شِئتَ أنْ تحيا سَعيداً ، فَمُتْ بهِ *** شهيداً ، وإلاَّ فالغرامُ لهُ أهْلُ
فمنْ لمْ يَمُتْ في حُبِّهِ لمْ يعشْ بهِ، *** ودونَ اجتِناءِ النَّحلِ ما جنتِ النَّحلُ


والأجمل منها:

تِه دلالاً ، فأنتَ أهْلٌ لِذاكا، *** وتحكّمْ ، فالحُسْنُ قد أعطاكا
ولكَ الأمرُ ، فاقضِ ما أنتَ قاضٍ، *** فعَلَيَّ الجَمَالُ قدْ وَلاّكا
وتَلافي ، إنْ كانَ فيهِ ائتِلافي *** بكَ ، عَجِّلْ بهِ ، جُعِلْتُ فِداكا
وبما شِئتَ ، في هَوَاكَ ، اختَبِرْني، *** فاختياري ما كانَ فيهِ رِضاكا
فعلى كلِّ حالَةٍ أنتَ مِنّي *** بيَ أوْلى ، إذْ لمْ أكُنْ لوْلاكا
وكَفاني عِزَّاً ، بِحُبِّكَ ، ذُلِّي، *** وخُضوعي ، ولستُ مِنْ أكْفاكا

لسلطان العاشقين: ابن الفارض المصري

غدير
11-06-30, 08:20 PM
هُـوَ النور



ولقد أقولُ لِمن تَحَرّشَ بالهَوَى :
عرَّضتَ نفسكَ للبلا فاستهدفِ

أنتَ القتيلُ بأيِّ منْ أحببتهُ
فاخترْ لنفسكَ في الهوى منْ تصطفي

قلْ للعذولِ أطلتَ لومي طامعاً
أنَّ الملامَ عنِ الهوى مستوقفي

دعْ عنكَ تعنيفي وذقْ طعمَ الهوى
فإذا عشقتَ فبعدَ ذلكَ.... عنِّفِ

بَرَحَ الخَفاءُ بحُبّ مَن لو في الدّجى
سفرَ الِّلثامِ لقلتُ يا بدرُ اختفِ

وإن اكتفى غَيْري بِطيفِ خَيالِهِ
فأنا الَّذي بوصالهِ ....لا أكتفي

الروح
11-07-01, 02:45 PM
السلام عليكم
الى المحبين والمحبوبين

الى الحبيبة

إعلمي إن المحبة عندي عبادة
وكل يوم أرى لي بعد الصلاة ولادة
فهل رأيت المصلي يسهو وينسى اعتقاده
الحب في الشرع فرض على الجميع ارتياده
غنى واطرب حتى بصدقه حساده
الحب ليس شقاء اذا صعدت وهاده
يعيش في مهجتنا ولا نود ابتعاده

الروح
11-07-08, 11:01 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

يا أيها الصحب عرجوا نحو افنية
غريدها من جنان الخلد قد أبقا
لايعرف السكر الا من تَرَرنُمِهِ
ولا المجامر الا عندما نطقا
ياسكب ابريقنا من خمر آلهة
وروضة يتعالى فيك من عشقا
صبوا كؤوس الهوى احبابنا ودعوا
من بات في جهله أو ظل منغلقا
ولايلام محب في تَدَلُّهِهِ
دعاه شوق فلبى ثُمُّتَ اعتنقا
إن يخل يومك من ذكرى معطرة
فقد أضعت من الأيام ما عبقا
حسب الهوى دمعة في موعد سفحت
من نشوة ولقا من عاذل سرقا
ما أضيع الحب ان لم تبقه صور
تنازع الدهر إبقاءٌ ومنطلقا

غدير
11-07-09, 04:43 AM
هُوَ الحبيب


هـــا قـدْ عَرَفْتُ بأنَّ الحبَّ نافـلَةٌ
والـهـديُ نهـجٌ بلا أجـرٍ ولا ثـمنِ

حـبٌّ به صرْتُ مثلَ اللهِ - فــي ولَهي -
إن قلتُ للـشّيء ِ:كُـنْ، من فـورهِ يكُنِ!

فواز
11-07-09, 05:40 AM
أفنيت نفسي في بيداء معركتي ***** وروحي على راحلتي تهوى الرحيلُ
تكرموا بنظرة منكموا يا مهجتي ***** وزيدوا في عطائكُمُ، فإن زادي قليلُ
أ تراني في الناس في كثرة ***** فقد انتهيت فيما لا أعلم، فالشكر لكم شكرا جزيلُ
تَـيْها بنار فراقكموا ضعْتُ وغُلِبتُ ***** كفاكموا دلالا، ليس لي عنكُمُ بديلُ
اخترتكم بدمع مقلتي وطول سهدي *****انظروا لحال قلبي وما به من غليلُ
أغلق بيتي بإغلاق هواي ***** وأنظرُ إلى نافذتي لأرى سمائكمُ ونجومكم فإني عليل
وآخرها من صميم قلبي ومعدنه ***** ليت الصلاة تطول وتسمو إليكمُ يا جليلُ

غدير
11-07-09, 09:00 PM
هُوَ النّور



سلام من الرحمن في كل ساعة
وروح وريحان وفضل وأنعمُ
أما والذي شقّ القلوب وأودعَ
المحبة فيها من حيث لا تتصرّمُ
وحملها قلب المحب وإنّهُ
ليعجز عن حمل الثياب ويألمُ
لأنتم على قرب الديار وبعدها
أحبتنا إن غبتمُ أو حضرتمُ..

غدير
11-07-09, 09:47 PM
.

أنا مازلت في الهوى..... نبض فؤادي ما اكتوى
أقضي ليلي في حنيني والتياعي والجوى


أنا ما زلت في الهوى - فرقة الأسراء (http://shiavoice.com/play-f3xug.html)

الروح
11-07-10, 09:33 PM
السلام عليكم

أُصبِحُ مُلكِ يديك وأُمسي لو أتقنت لغات اللمس
فدعي أيدينا تتلاقى كلقاء الظلمة بالشمس
في أيدينا يوم ماضٍ واليوم الماضي كالأمس
أما غدنا فهو بعيد عن شمعات الكف الخمس

الروح
11-07-10, 09:37 PM
من بسمتك أنسج أبياتي واجمع أحلى كلماتي
لايجديك الشرح لأني مشغول جدا بصلاتي
فدعيني بالصمت أصلي كي ترقى للأسمى ذاتي
وأرى مجد الله تعالى في ماضي العمر وفي الآتي

فواز
11-07-13, 10:18 PM
اختصر أحدهم معاناته بثلاث أبيات فيهم معنى كبير .... لله دره

يا طائر العنقاء لا تحلق بعيدا ***** ادنو واقترب فـ لديْ عشق وعتاب
تعبت أرى السكارى بنشوتهم ***** وناديت الساقي فما زادني إلا عذاب
أيا باب الحانة افتح للمطربِ ***** و انزح حجاب الرؤية وزدني انجذاب

غدير
11-07-14, 03:50 AM
.
.

ما الَّذي فيَّ تَغيَّرْ؟ ما الَّذي في القَفْرِ أَزْهَرْ؟

بَيْنَ أَجْفاني تَراءى مَوْجُ عُشْبِ الحَقْلِ أَخْضَرْ

ذوّبَ الكُحْلَ بِدَمْعي، ثمَّ في عَيْنَيَّ أَبْحَرْ!

كُلُّ ما فيهِ حَبيبي، ما بدا مِنْهُ وَأَضْمَرْ

فَانْتَظِرْني خَلْفَ أَسْتارِ الْمَدى عُمْراً مُنَوَّرْ

وَالْمَسِ الرّوحَ بِروحٍ، تَبْعَثُ الْقَلْبَ الْمُكَسَّرْ

كُنْتَ في حُلْمِي كَطَيْفٍ، مَسَّهُ اللهُ فَصَوَّرْ

وَأُعيدَ الْخَلْقُ مِنّي، كُلُّ ما فِيَّ تَغَيَّرْ!

الروح
11-07-14, 02:56 PM
أنا عاشق من بلد النخيل أعاني من الشوق والبعد الطويل ... أنا عاشق ليس له أن ينسى عيون حبيبته ولا لمس أناملها الرقيقة ... أنا عاشق ذائب واله متيم أتعبه طول الانتظار على رصيف الصبر ... وأطباء العشق يقولون صمدت وانتصرت ولكن.... مازال الدرب طويل ... أأقضي أيام عمري في الطرقات باحثا عن عيون حبيبتي ... باحثا بين الخمائل في حدائق الله الغنَاء عن سحر يشبه سحرها باحثا بين النجيمات عن ألق كألق عينيها ونورا يشبه نورها .... أنا عاشق عبرت البحار كي القاها ... يشعرني صوتها بأبدية الوجود ... ونور وجهها بنور الله المتجلي في صنعها ... فهي عصفورة في وطن الروح تهدهد القلب في الليالي الطويلة وتناغي الروح في سويعات السحر تربطني بالأبدية وتمحو وجودي بوجودها إذا مانظرت اليها أخذتني بعيدا عيناها نحو أفق لامتناهي .... في قلبي شوق حارق للقياها ولكن ... مابيننا بحار وبحار ...هل انساها ؟؟ وهل يُنسى الله ؟؟ وهل هي إلا روح في روحي معها التئم على روحي وببسمتها شفاء جروحي ...

الروح
11-07-15, 07:59 AM
أكره أن أحب مثل الناس
أكره أن أكتب مثل الناس
أود لو كان فمي كنيسة
وأحرفي أجراس

حورية
11-07-18, 12:19 PM
،

زدني بفرطِ الحبِّ فيكَ تحيُّراً
وارحمْ حشى ً بلظي هواكَ تسعَّراً

وإذا سألتكَ أنْ أراكَ حقيقة ً
فاسمَحْ، ولا تجعلْ جوابي : لن تَرَى

يا قلبُ ! أنتَ وعدتَني في حُبّهمْ
صبراً فحاذرْ أنْ تضيقَ وتضجرا

إنّ الغَرامَ هوَ الحَياة ، فَمُتْ بِهِ
صَبّاً ، فحقّكَ أن تَموتَ ، وتُعذَرَا

.

. . . . . .

الروح
11-07-24, 12:08 PM
السلام عليكم

قولوا لحبيبتي الحياة جميلة والحب فيها دفقه لاينضب
فإذا أُبارك بالحروف فإنني بجراح قلبي ياحبيبة أكتب
ياعيدها ياعيد كل جميلة نادى بحسنك في السماء الكوكب

غدير
11-07-26, 08:09 AM
به نام خدا


من ميگم بهم نگاه كن
تو ميگي كه جون فدا كن
من ميگم چشمات قشنگه
تو ميگي دنيا دو رنگه
من ميگم دلم اسيره
تو ميگي كه خيلي ديره
من ميگم چشمات و واكن
تو ميگي من و رها كن
من ميگم قلبم رو نشكن
تو ميگي من مي شكنم من ؟
من ميگم دلم رو بردي
تو ميگي به من سپردي ؟
من ميگم دلم شكسته است
تو ميگي خوب ميشه خسته است
من ميگم بمون هميشه
تو ميگي ببين نمي شه
من ميگم تنهام مي ذاري
تو ميگي طاقت نداري
من ميگم تنهايي سخته
تو ميگي اين دست بخته
من ميگم خدا به همرات
تو ميگي چه تلخه حرفات
من ميگم كه تا قيامت
برو زيبا به سلامت

الروح
11-08-04, 07:37 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
رمضان كريم

وتعطلت لغة الكلام وخاطبت عيناي بلغة الهوى عيناها

لغة الحب هي لغة أهل الجنة ولغة أهل الرضوان الأكبر فمن لم يتقن لغة الحب فلاجنة له سوى الأوهام .... قيل أن لغة أهل الجنة هي العربية ... وأنا أقول أن لغة أهل الجنة هي لغة الحب فمن يعبر الى الملكوت تتعطل كل لغات العالم ولايفهم إلا لغة واحدة أسمها الحب ...

غدير
11-08-05, 12:37 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

لا شكّ أن اللغة العربية هي من أجمل اللغات التي عرفت..يكفيها جمالاً أنها سمة قرآننا ولسان نبيّنا..فهنيئاً لنا بها
أما الفارسية فهي نكهة الوجدان وطيب العرفان..فلا ضير في أن ننكّه عشقنا بنفحة من هنا ونفحة من هناك

رحم الله حافظ حين مزج بين هاتين اللؤلؤتين في مطلع قصيدته الاسطورية:
ألا يا أيها الساقي أدر كأسا وناولها...........كه عشق آسان نمود أوّل ولى أفتاد مشكل ها


رمضان كريم

غدير
11-08-05, 12:45 AM
و لحافظ أيضاً..

ألا يا ايها الساقي أدر كأسا وناولها
فإني هائما وجدا فلا تمسك وعجلها
وهل لي في صبا ريح مضت في طًرة شعثى
بنشر الطيب تدعوني : ألا عجل وقبّلها.

الروح
11-08-05, 09:22 AM
السلام عليكم
الأخت الفاضلة
لاشك في كل ماقلتيه وما أجمل العربية حين تعبر عن الحب والمشاعر الدفينة هذه اللغة الواسعة العميقة بعمق باطن القرآن وعمق المشاعر الجياشة ولا أخفيك إني عانيت حتى ترجمت تلك القصيدة الرائعة من الفارسية وكان يحدو بي الشوق كي افهم ثنايا سطورها الرقيقة الجميلة

تتكلمين العربية لهجة عربية لكنها لاتفهم
فدعي عيونك تُرجمان عُروبتي لُغة العيون أرق وأعذبُ

غدير
11-08-07, 10:02 PM
بسم الله النور


ومافارقتني طوعاً ولكن
دهاكَ من المنيّة ما دهاكَ
لقد حكمتَ بفرقتنا الليالي
ولم يكُ عن رضايَ ولا رضاكَ
فليتكَ لو بقيتَ لضعفِ حالي
وكان الناسُ كلهم فداكَ
يعزّ عليّ حين أديرُ عيني
أفتش في مكانكَ لا أراكَ

حورية
11-08-08, 06:36 PM
،

أحنّ بأطراف النهار صبابةً * وبالليل يدعوني الهوى فأجيبُ

وأيامُنا تفنى وشوقي زائد * كأنّ زمان الشوق ليس يغيبُ

.

. . . . . .

حورية
11-08-08, 06:59 PM
،

أفديكَ بل قلّ أن يفديك ذو دنفٍ ،، هل في المذلّة للمشتاق من عار ؟؟!!

بي منك شوقٌ لو أن الصخر يحمله ،، تفطّر الصخر عن مستوقد النار

قد دبّ حبّك في الأعضاء من جسدي ،، دبيب لفظى من روحي وإضماري

ولا تنفّست إلا كنت مع نفسي ،، وكل جارحة من خاطري جاري !

.

. . . . . .

غدير
11-08-09, 10:58 PM
لا يُقـبِلَ القلبُ إلا مَنْ تَـودّدَه
و يُسمعُ الآهَ مَنْ كان به صممُ

هـلاّ همستَ بـ آهٍ كنتُ أرقبها
فتطربُ القلبَ نغماتٌ كذا النِعمُ

من قال قلبي قد تمرّد في الهوى
و أنتَ يا-أنتَ- في الهوى الحَكَمُ

فواز
11-08-10, 05:38 AM
لو كان الحب قربانا ... لكنت من الواصلين
لكن القلب مملوكا .. ومأسورا لرب العالمين
كم من كسر به بان ... وكم من لذة وحنين
إن كنت تعلم الحب فعلّمني ... بالرسول الأمين
ولكن قلبي بين يديك ... فلا تُعلمني واجعني من المُحبّين

الروح
11-08-10, 02:23 PM
السلام عليكم

يا آية في فؤادي كنتِ محوره لوكان يوسف موجودا تمناك
حورية تستقي من نيلها حببا يشفي الظماء ويروى من محياك
خليجية تعشق الأهواء سمرتها كأنما الحسن مشغوف بمرآك
ياجملة من فنون كلها ألَقٌ فيها الجمال توارى عند رؤياك

حورية
11-08-11, 05:04 PM
،


بيني وبين َ الهوى والقلب محكمة ٌ
اليوم َ موعدها والحكم ُ بعد َ غد ِ

وتهمتي في الهوى بالشوق ِ محكمة ٌ
بها اعترفت ُ بدمعي قبل خط ِّ يدي

يا قاضي الحب ِّ لي في البعد ِ مَظلمة ٌ
فاحكم بوصل ٍ يرد ُّ الروح َ في جسدي

فالروح ُ هائمة ٌ والعين ُ حائمة ٌ
والنار ُ دائمة ٌ والجمر ُ في كبدي

والليل ُ طال َ وشمس ُ العدل ِ مظلمة ٌ
وصرت ُ وحدي غريب َ الأهل ِ والبلد

.

. . . . . .

الروح
11-08-15, 08:15 PM
كــــذب الــــــذين تحجبوا بهــــواك فأنا الــــمــــحب ولاهوى إلاك
مـــــــالي علـــــى الأناس ملالة مــــنـــذ البداية حــــــرموا مرآك
كيف اصطباري في الصدود ونيتي أن لا أرى في الكائنات سواك

غدير
11-08-15, 09:15 PM
هوّن على العشّاق يا ربّ التلاقي
وارحم قلوباً في الهوى عُتّاقِ
جازي المحبّ بوصلٍ منكَ يتبعه
طيف الخليل في حضرة الأشواق ِ

حورية
11-08-26, 01:27 PM
،


دعني مِن تغَزُّل قيسِ ليلى ومن أبياتِ شِعر جميلِ بُثْنِ‏

فبي شغَفٌ عن الأشعارِ يُلهي وبي طرَبٌ عن الأوتار يُغني‏

أُغنّي باسمِ حِبّي لا أُكَنّي وإن أَكُ قد كنَيتُ فذاك أَعني‏

وما نفعي بدار لستَ فيها و (( أنتَ القصدُ )) يا أقصى التَّمنّي‏ !

.

. . . . . .

الروح
11-08-28, 01:01 AM
السلام عليكم

قــالــت نسيت الـــوردَ ؟ قــُلــتُ نسيتهُ
فــــــــي وجــنـتـيـك بدائــــلٌ لاتــذبـــــلُ
ضـــاعـــت هـــدايا الــــورد فـيما بيننا
بـــقـــيَ الهوى هـــو آخــرٌ.. هوَ أولٌ..
أعــلمــتِ ؟ أم لم تعلمي ؟ بل فاعلمي
عــــــيــــنــاك دون ارادةٍ تــــتــغـــزلُ
وأنا الضـــحيةُ فــــي الفتونِ .. لقاؤنا
فــــيــه أُكـــَـــبــِرُ فـــرحــــةٌ وأهــلـلُ

حورية
11-08-28, 11:34 PM
،

أَبداً بِذكْرِكَ تَنْقَضِي أَوْقَاتِي ،، مَا بَيْنَ سُمَّاري وَفي خَلَواتي

يَا وَاحِدَ الحُسْنِ البَديع لِذاتِهِ ،، أَنَا وَاحِدُ الأَحْزانِ فيكَ لِذَاتي

وَبِحُبِّكَ اشْتَغَلتْ حَواسِي مِثْلَمَا ،، بِجَمالِكَ امْتلأَتْ جَمِيعُ جِهَاتي

.

. . . . . .

غدير
11-09-02, 08:42 PM
مى ميرم برات
نمى دونستى مى ميرم بى تو بدون چشات
رفتي ازبرم
نمى دونستي كه دلم بسته به ساز صدات
آرزومه كه نمى دونستي كه من.. مى ميرم برات

عاشقم هنوز
نميخوام كه بموني بسوزي به ساز دلم
گفتي من ميرم
نمى تونستي بري به فرداها گل خوشگلم
برو راهي نيست تا فرداها يارخوشگلم
بمون با دلم

غدير
11-09-02, 08:54 PM
(شريرةٌ) أغـزو رعونتك التـي
من دونِ سِحْرِيَ في الهوى لم تُرْجَمِ
هذي لُغـاتُ الحُـبِّ فـي قاموسِنـا
أوْمئْ بِقلبِكَ لا تَقُـلْ لـي ترجِمـي
ها قَد مَنَحْتُكَ مِنحـةً مِـن عَسْجَـدٍ
في العشقِ جُدْتُ اليـومَ فَلْتَتَنَعَّـمِ !!
تنـآى وتدنـو كالصغـارِ مُــردِّداً
واللهِ حُـبُّـكِ للحنـايـا ينتـمـي
(طيّب) حبيبي قدْ عَهِدْتُـكَ صادقـاً
ضُـمَّ ارتعاشّـةَ خافِقـي لا تُقْسِـمِ

مشارق أنوار اليقين
11-09-03, 12:41 AM
والله ما طلعت شمس ولا غابت إلا وذكـرك مـتروك بانفاسي
ولا شربت لذيذ الماء من ظمأ إلا وجدت خيالا منك في الكاسِ
ولا جلست إلى قوم أحدثهم إلا وكنت حديثي بين جـلاسي

غدير
11-09-04, 08:11 AM
بيني وبينكَ لهفة
من بحر عشقك غارفة

لا تمتحنّي بالصدود
فلن أولّي .. آسفة

ما دام حبّك مُلهمي
تشدو حروفي عازفة

ويظلّ قلبي عاشق
وتظلّ روحي عاكفة

غدير
11-09-04, 08:18 AM
عذراً لأني تماديْـتُ شوقـاً
برغمِ التزاميَ أقصى المَنَافي

فسلسالُ حبِّي طيوفٌ تهَادتْ
حواليكَ تبغي ارتقاءَ الشغافِ

وكلُّ اضطرابٍ يَجيشُ بصدري
وكلُّ شحوبِ تَلَاهُ انقِصَافي

أراهُ بقلبكَ بعـضَ اجتيَـاحٍ
فعنكَ ولوعيَ ليـس بخَافِ

غدير
11-09-05, 12:23 AM
الصمت في عُرْف القصيدِ محرمٌ
وأنا القصيدُ فكيف أطلق نـاري

الحبُّ بعض ذنوبنا الـ نحيـا بهـا
وهو انتشار الروح في الأوتـارِ

لكنـه الذنـب الـذي إن مسَّنـا
سكنـت رؤانـا رهبـةَ الأوزار

الروح
11-09-06, 11:19 PM
السلام على أهل الله

أيسكر الحب مني أم سأسكره عسى دموعي في الشكوى سترحمني
عيناك شوق وأنغام وأغـــنية عــلى جناح الـــهوى يومـــا ستحملني
قــفي فديتك هذا الحب أرقني فهل فؤادك بــــعد الــحـــب يـــخذلـــني
يا آهة لم يزل في القلب يشعلها شوق اليك هواك اليوم ضيعني
هذا الصباح يناديني لأسأله أين النجوم التي كانت تغازلني
فكم سألت أماني لست املكها فقال لي الصبح سرا أنت تعرفني
أضعت في العمر آمالا معطرة كيف انتهيت بلا مأوى ولاسكن

مشارق أنوار اليقين
11-09-07, 01:22 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

جرف كلماتي ينهار امام موج بحر كلماتكم ..وتتساقط نجوم كلامي ...امام سماء كلامكم ...
صدك موضوع حلووووووو وجميل جدا ونحن من المتابعون له.....

:)*
شـكــ وبارك الله فيكم ـــرا ...

حورية
11-09-07, 03:10 AM
،

وتصمت الكلمات .. تلك المعبودة .. في خشوع ..

وتنحني صاغرة .. أمام شموخ الحب معنىً (( للإله )) !

،

http://www.youtube.com/watch?NR=1&v=WDhbBivBE4M&feature=fvwp

.

. . . . . . .

غدير
11-09-07, 05:21 AM
مِنْ أَيْنَ يَأْتِي كُلُّ هَذَا الشَّوْقِ لَـكْ؟!
يَا مَنْ تُسَافِرُ في دَمِي سَيْرَ الفَلَـكْ

تَسْتَلُّ رُوحِي في الغِيَـابِ بِهَمْسَـةِ
ثمـلا كَأَحْـلَامٍ تُعَانِقُنِـي مَعَـك

فتحبُّني و تخيطُ لـي وهْمًـا يُشَـرْنِقُ
صَبْوَتِي،بِئْسًا لِطَيْفِكَ هِيتَ لَكْ

يَا أَيُّهَا المسْكُـونُ فـيَّ كَمُنْتَهَـى
جَدَّتْ أوائِلُهُ بِشَـوْقٍ جَـدَّلَـكْ

فجِّرْ سُـدُودًا تَسْتَبِـدُّ بِوَصْلِنَـا
و ازْرَعْ بِجَدْبِي بَذْرَ عِشْقٍ قَدْ مَلَكْ

و أَعِـدْ لِعُمْـرِي لحَظَـةً كَوْنِيَّـةً
طَافَتْ بِهَا الأرْجَاءُ كَيْمَا تُرْسِلَـكْ

وكَفَى بِرُوحِي مَا تُلاقِي مِنْ جَـوَى
فَالحُلْمُ أَنْتَ و كَالجُنُـونِ مَنَازِلُـكْ

غدير
11-09-07, 05:38 AM
السلام على حورية العرفان الجميلة....وكما العرفان ينشد كلام الروح فالموسيقى تنشد كلام العاطفة وجمال كلّ منهما ينفذ الى القلب ليجتمعا هناك عند حضرة ملكوت الحب الالهيّ الرفيع..أوليس القلب عرش الله فينا؟....
يقول الشاعر: إن الكلام لفي الفؤاد وإنما ** جعل اللسان على الفؤاد دليلا.

محبتي في الله

غدير
11-09-08, 08:37 AM
وتقول شاعرتي :


كنْ مثل أنتَ .. و لا مثيلْ
فالحرفُ بعدك مستحيلْ
و الموتُ إلا في مدارك مستحيلْ
و على اصطبارك في الحريقِ
أو انتحارك في الإيابْ
راودْ حنينك في الحنايا
في القلوبْ
و ارجعْ لفاتحة الكلام على الغيابْ

(هل ذقت يوما أن تذوبْ ؟)

حورية
11-09-08, 11:28 AM
/


السلام على حورية العرفان الجميلة....وكما العرفان ينشد كلام الروح فالموسيقى تنشد كلام العاطفة وجمال كلّ منهما ينفذ الى القلب ليجتمعا هناك عند حضرة ملكوت الحب الالهيّ الرفيع..أوليس القلب عرش الله فينا؟....
يقول الشاعر: إن الكلام لفي الفؤاد وإنما ** جعل اللسان على الفؤاد دليلا.

محبتي في الله


،

وعلى غــــدير الخيــــر ألف حب وسلام ..

لروحك العبقة العذبة شوق وحنين =)

.

. . . . .

حورية
11-09-08, 11:31 AM
،

آلام الحــب !

،

للحب آلامٌ وآمالُ ..

فما كان للقلب آمال .. ففي عرف العقل هي في الواقع آلام !

نعيش الحقيقة في قلوبنا فنطير طرباً ..

ولكن ..

ما أن يصادفنا الواقع بمرارته فيصدمنا بذاك القدر !

وما أقساه من واقع يعيشه العقل بلا مقر ! متخبطاً هنا وهناك بلا رحمة أو رأفة .. وفي ضجر !

نرسم خيوط الحب على أوتار عزف الخلود بأرواحنا ..

ويأخذنا الجسد بكل عنف يحللنا !

يحلل ويميت كل نضارة عشناها على ضوء الغر المنير .. القمر ..

سراجاً فاتناً في حسنه .. يقتل الظلام حينما يأتي السحر ..

رغم النور الذي يعقب الظلام في نهار كل يوم تبزغ فيه شمس يسبقه كدر ..

إلا أن لضوء القمر سحر خاص يستشعره المحبون في لحظات المناجاة ..

ويلوذون إليه فارين من أنفسهم إليه .. باحثين عن الأمل الذي تتوق أرواحهم إليه بعيداً عن الشمس !

فما كل ما نراه في وضح نور الشمس هي تلك الحقيقة التي نعيشها في ظلمة السماء وضوء القمر ..!

ضوء القمر .. تلك الذكريات العبقة التي بها تسلسل الحب في أعماقنا منتشياً ..

باحثاً عن بارقة أمل .. لنحيا بذاك الحب الصعب الذي له مجاهيل في عرف البشر ..!

لك يا حبي أجمل قمر في وقت سحر ..

يا سر الفجر المنتظر !

.

. . . . . .

الروح
11-09-08, 12:39 PM
السلام عليكم
لا لن أتوب من حبك ....

عيناك تكتب عني كل مأثرة غنّى الهوى من ترانيمي فإعطاك
هذا لقاؤك في الأيام أجملها لما التقينا وغنّى الشوق رؤياك
فأنت فتنة قلب كله شجن أغنيته عن أغاريدي فغنّاك

الروح
11-09-08, 12:46 PM
قــــــد أوجــــد الله فينا ألــــف أغنية
فكيف لانكتفي إلا بــــــــــــــواحـــدة

غدير
11-09-11, 09:07 AM
غنّيْتُ باسمك حتـى ردَّدَتْ بعـدي
كـل البلابـل لحنـا يلثـمُ السّحُبـا

نادَيْتَ قلبي لروضِ الحب يا طَيْـري
أنّى لقلبيَ زهر الـرّوضِ إن لبّـى؟

الروح
11-09-11, 06:08 PM
السلام عليكم

من ساحة الهيام كتبت لك .... لم أخذلك
كثيرا من الاشواق أمس قد بعثت لك
وروحي تدور حولك وملتصقة بك مافارقتك
من وضع حجابا بيني وبينك ... من ابعدك
هل شعرت برفرفة روحي لك ... من أظمأني لك ؟؟
هل شعرت بدقات قلبي وهي تسألك ؟
اين انت ؟ هل نسيت من ينتظرك ؟
اشعرت بهمس لساني في اذنك ؟
اشعرت باناملي تلملم الليل عن قمر وجهك إذ ضحك
اشعرت باناملي تمسح حزنا من وجه قد اثقلك
من انساك اياي من عني أخذك ؟
اشعرت بي حين صليت صوب قبلتك ....؟
اسمعت آذاني وقيامي لك ؟
وانا اقول أن لاحبيب الا انت وانا اصلي لك
فأذنت واقمت ولم اسهو في صلاتي ... لأنها لك
إني لن اكون الا لك
فاقبليني في مسجدك ... في محرابك ... في صومعتك
انا من يحبك بجنون فاسكنيه بعد تعب في صومعتك
فأنت أنت من ملك قلبي ومن ملك دوران قلبي في فلكك

حورية
11-09-13, 02:24 AM
/

هَلُمُّوا فَعِنْدي لِلمَحَبَّةِ وَالهَوَى * * سِقَامُ غَرَامٍ لَسْتُ أُحْسِنُ طِبَّهُ

هِبُوا لِيَ جَفْناً يَمْلِكُ العَقْلُ دَمْعَهُ * * وَإِلاَّ فقَلْباً يَحْكُمُ الصَّبْرُ لُبَّهُ

هَوَتْ قَدَمي فِي الحُبِّ عَنْ غَيْرِ خِبْرَةٍ * * فَأَلْفَيْتَهُ حُلْوَ التَّجَرُّعِ عَذْبَهُ

هُوَ الشَّهْدُ مَمْزُوجاً بِسُمِّ وَعَلْقَمٍ * * أُؤَمَّلُ عَتْبَاهُ وَأَحْذَرُ عَتْبَهُ

هَوَيْتُ حَبِيباً لَسْتُ أَهْلاً لِحُبِّهِ * * وَأَنَّي لِمِثْلِي أَنْ يَكُونَ مُحِبَّهُ

هَلاَلُ فُؤَادِي كُلَّمَا ذُقتُ غَفْوَةً * * وَصُبْحُ عَيَانِي كُلَّمَا أَتَنَبَّهُ

هَمَمْتُ بِإِدْرَاكٍ فَقَصَّرتُ هَيَبةً * * وَعَجْزِي عَنِ الإِدْرَاكِ أَوْلَى وَأَشْبَهُ

هَفَا بِكَ قَلْبٌ أَنْتَ أَوْرَيْتَ زَنْدَهُ * * وَنَالكَ طَرْفٌ أَنْتَ أَهْمَلْتَ سَحْبَهُ

هَنِيِئاً لِهَذِي النَّفْسِ إِنْ كُنْتَ حِبّهَا * * وَطُوبَى لِهَذا القَلْبِ إِنْ كُنْتَ حِبَّهُ

.

. . . . . .

الروح
11-09-13, 06:00 PM
السلام عليكم
لاح نُورُ النورِ من خلفِ الخِبا وا نجلى المحبوبُ يَزهو عَجَبــــا
يا بروحي ذلك الوجــــهُ الـــذي سَجَـــــدَ الحُسْنُ لـــهُ واقتربــــــــــا
بانَ لي في كلِّ شيءٍ واختفـــــــى ثمّ غَنّى فغَــــــدتْ ذاتي هَـبَـــــــا
لم يَـزِغْ طَرْفي ولكن مـــــا دَرى بجــــلالٍ أَمْ جمــــــــــالٍ حُجِبـــــــا
يا أُهيْلَ الحُبِّ هل من منجدٍ أمْ مجـيــرٍ ؟ إنَّ عقلي سُـــلِبـــا
يا صَبا الأسحارِ إنْ جُزْتِ الحِمَى خَبّريني عن حبيبي يا صَبــــــا
أيُّ صَبٍّ صَبَّ مثلي مِــدْمَعاً في هواكم ثمَّ قاسى النَصَبــــــــــا؟
أيُّها الشـادي المُفَــدّى غَـنِّ لي باسْمِ من أَهوى ودَعْ مَنْ عَتَبـا

حورية
11-09-15, 10:01 AM
/

يا من دعاني قبل أن أوجد حسنه .. فقضى جمال وجوده بوجودي

إني بحسنك قد حييت وإنني .. سأموت من شوق عليك شديدِ

وإذا رضيت بأن أموت هوى فقد .. أحييتنى يا مبدئى ومعيدي

أضحى جمالك مفرطاً وصبابتى .. لورودها فمتى يكون ورودي

ولقد رأيت مياهها لكنها .. رؤيا صدٍ عن ذوقها مصدودِ

أمعذّبي بدلاله ومنعّمي .. بجماله وبهائه المشهودِ

إن كنت فى يوم العذاب معاتبي .. فمتى أفوز بيومه الموعود ؟!

.

. . . . . .

غدير
11-09-15, 11:57 PM
نشرتُ في موكبِ العشَّاقِ أعلامي
وكانَ قبلي بُلى في الحبِّ أغلامي

وسِرْتُ فيهِ ولم أبْرَحْ بِدَوْلَتِهِ
حتى وَجَدْتُ مُلوكَ العِشقِ خُدّامي

ولمْ أزلْ منذُ أخذِ العهدِ في قدمي
لكَعْبَة ِ الحُسنِ، تجريدي وإحرامي

وقد رَماني هَواكُم في الغَرامِ إلى
مقامِ حبٍّ شريفٍ شامخٍ سامِ


لسلطان العاشقين:ابن الفارض

غدير
11-09-16, 01:47 AM
في الليل حيث تمرّ ألف حكايةٍ .. في النفس لكن، غير ربي لا أرى !

http://www.youtube.com/watch?v=hJ9fu4ThwTI

إلى حوريتي الغالية وكلّ من يستعذب تموسق الصوت في حضرة المعنى!

حورية
11-09-17, 10:04 AM
في الليل حيث تمرّ ألف حكايةٍ .. في النفس لكن، غير ربي لا أرى !

http://www.youtube.com/watch?v=hJ9fu4ThwTI

إلى حوريتي الغالية وكلّ من يستعذب تموسق الصوت في حضرة المعنى!


/

آآآآآه ياغديييييير !

،

أخذني هذا المقطع الفردوسي إلى عوالم ليس لها منتهى =)

شكراً شكراً .. أبكاني الصوت ودفؤه وإيقاعه بعذوبة راقية عالية !

.

محبتي لكِ يا غالية =)

.

. . . . . .

حورية
11-09-17, 11:50 AM
/

تعالي ، إنّ ربّ الحب يدعونا إلى الغاب .. لكي يمزجنا كالماء والخمرة في كاس ِ

ويغدو النور جلبابك في الغاب وجلبابي .. فكم نصغي إلى الناس ونعصي خالق الناس ِ

يريد الحبّ أن نضحك فلنضحك مع الفجر .. وأن نركض فلنركض مع الجدول والنهرِ

وأن نهتف فلنهتف مع البلبل والقمرِ .. فمن يعلم بعد اليوم ما يحدث أو يجري ؟

تعالي ، قبلما تسكت في الروض الشحارير .. ويذوي الحور والصفصاف والنرجس والآس ِ

تعالي ، قبلما تطمر أحلامي الأعاصير .. فنستيقظ لا فجر، ولاخمر، ولا كاسِ

.

. . . . . .

حورية
11-09-18, 01:10 PM
/

ما عَلى مَن باحَ مِن حَرَجٍ مِثلما بي لَيسَ يَنكتِمُ

زَعَموا أَنَّني أُحِبّكُم وَغَرامي فَوقَ ما زَعَموا

.

. . . . . .

غدير
11-09-18, 04:41 PM
أتيتك أقتفي ذكراك شعرا ً........... أدندن صبوتي شطراً فشطرا

أتيتك أحتسي كأس القوافي .......... فعشقك صيَّر الأشعارَ خمرا

فواز
11-09-19, 11:47 AM
من أقوال وحكم الشيخ حبيب الكاظمي، حفظه الله ورعاه:
(إن الحب الادعائي: هو إظهار الحب أمام الآخرين، مقدمة للفوز بشيء من عاجل الحطام، أو المباهاة لكسب الجاه والمنـزلة في القلوب.. وكم من القبيح أن نجعل التظاهر بحب الله وأوليائه، سلعة تبادل بالفاني من المتاع!..)

أقول: واضح جدا ما يريد الشيخ إيصاله، وقد لا نرى أنفسنا بأننا معنيون ... ولكن جيد أن نحاسب أنفسنا ونفحص نوايانا ... عن الصادق (ع): (ليس منّا من لم يحاسب نفسه في كل يوم).

مشارق أنوار اليقين
11-09-20, 12:55 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
يجب اظهار حب الله تعالى حتى تصبح ثقافة وخط كمال واضح ولدفع الكمال العام للبشرية ...
في احدى المرات سال احد المريدين احد العرفاء امامي وقال لو اعطتني تكليف وربما سيحصل لي بعض العجب لاكماله فقال له افعل كما امرت ....
ان حب الله واظهاره واجب مقدس الا في حال الضرر البالغ على الانسان ............
هذا بنظري اخي فوازو ايها الكريم....
شـكــ وبارك الله فيك ـــرا ...
:)

غدير
11-09-20, 01:06 AM
كاد أن يدركني الخجل من كلام الأخ العزيز فواز لولا هذا التدخّل اللطيف من المكرّم مشارق الأنوار.. خجلي ليس لعدم ثقتي بخلوص نيّتي لمن أحبّهم في الله ولكن النفس وما أدراكم!
أحيي غيرتكم الطيّبة على قلوبنا المحبّة..حباكم الله بجنّة المحبّين المخلصين أيها الأخوة.

حورية
11-09-20, 01:25 AM
/

سَأَظَلُ أُحِبُكَ وإِنْ طَالَ إِنْتِظَاريْ فَإِنْ لَمْ تَكُنْ قَدَرِيْ فَقَدْ كُنْتَ إِخْتِيَارِيْ

.

. . . . . .

حورية
11-09-20, 01:32 AM
/

لا لن أتوب عن حبكم وإن ظنوا بي الظنون !

فليقولوا ما يقولون .. لا لن أتوب !

كيف أتوب .. وحبكم توبة .. والنظر إليكم أوبة .. ؟؟!!

.. وقربكم حنان .. ووصالكم جنان !

لا .. لن أتوب !!

.

. . . . . .

فواز
11-09-20, 07:25 AM
من أقوال وحكم الشيخ حبيب الكاظمي، حفظه الله ورعاه:
(إن الحب الادعائي: هو إظهار الحب أمام الآخرين، مقدمة للفوز بشيء من عاجل الحطام، أو المباهاة لكسب الجاه والمنـزلة في القلوب.. وكم من القبيح أن نجعل التظاهر بحب الله وأوليائه، سلعة تبادل بالفاني من المتاع!..)
أقول: واضح جدا ما يريد الشيخ إيصاله، وقد لا نرى أنفسنا بأننا معنيون ... ولكن جيد أن نحاسب أنفسنا ونفحص نوايانا ... عن الصادق (ع): (ليس منّا من لم يحاسب نفسه في كل يوم).

كانت تذكرة .... كلمة أعجبتني فنقلتها لأحبتي في الله...

وأهديكم هذه الأبيات .. لأحد الشعراء وبها مناجاة خفية ... وهي جميلة في جوف الليل إذا أتاها أحدٌ بصوت حزين ...


لبستُ ثوب الرجاء و الناس قد رَقَدوا ***** وقمتُ أشكو إلى مولاي ما أجدُ
وقد مددتُ يَديّ والضر مشتملٌ ***** إليك يا خير من مُدّت إليه يدُ
فلا تَردّنها يا رب خائبةً ***** فبحرُ جودكَ يروي كلَّ من يَرِدُ
أشكو إليك أمورا أنت تعلمها ***** ما لي على حِملِها صبرٌ ولا جَـلَـدُ
-----------------------------------------------------------------
لما رأيتُ النِدا قد فاضَ زاخِرهُ ***** ومَنهلُ الجود يروى كل من يَرِدُ
-----------------------------------------------------------------
مُدَّتْ إليه يدٌ مني على خجلٍ ***** إلى نِدا خير من مُدّت إليهِ يدُ
وقلتُ يا راحمي قبلَ السؤال له ***** ماذا تقول لمن ناداك يا أحدُ
لا تَجْبَهَـنّي بِرَدٍّ بعد ما بَسَطَتْ ****** يَدَيّ إليك أيادٍ ما لها عددُ

http://dc399.4shared.com/img/i1MItNeP/s7/0.5557010025584308/abyat.jpg

غدير
11-09-20, 06:37 PM
حتى يراه النـاس مـن أمثالـك *** ومن القلوب ينالـه مـا نالـك
حتى يكون -وليس يبلغ مقصداً- *** عند الخليقة ، حاله مـن حالـك
حتى وحتى ، هكذا مـن أجله *** جعل الوجود جمالـه كجمالـك

غدير
11-09-20, 06:41 PM
لا تكن طيْرًا شكا من قفـصٍ *** وبكى فـي سجنـه وانتحَبـا
ثُمّ لمّـا فتحـوا البـاب لـهُ *** قائلين اخرجْ من الأسر أبى

غدير
11-09-21, 07:10 PM
نظرت ولم أنظر سواكَ أحبه ... ولولاكَ ما طاب الهوى الذي يهوى
لعمرك ما ضلّ المحب ولا غوى ... ولكنهم لما عموا أخطأوا الفتوى
ولو شهدوا معنى جمالك مثلما ... شهدت بعين القلب ما أنكروا الدعوى

فواز
11-09-21, 09:42 PM
كانت أم أحد الشباب لا ترضى له أن يخرج ويشارك في ما جرى في أحداث البحرين .....
وكل ما جاء لها بذكر الشهادة ... رفضت ومنعته من ذلك...
وامتثالا للشرع المقدس ... المشاركة ساقطة بل محرمة على الشاب ... لعدم رضا أمه ...

وقبل يومين تحصل على رضا أمه بل ودعائها له بالشهادة ...
فكتب الأبيات التالية بنبض قلبه .... وهو ينتظر أن يختاره الله في المخلصين ...
هنيئا له .....

هل تقبل شهادتي وأنت الشهيد؟

سُقني من كأس الشهادة شربةً ***** تروي بها ظمأي وحسرتي
وخُذ بي إلى رضاك جذبةً ***** تقصر المسافات بها وتنهي بليّتي
هل تقبل شهادتي وأنت الشهيد؟ ***** وهل ينفع صوت أنيني وزفرتي؟
لك الفعلُ ومنك يصدُرُ ***** وعلمه عندك يا من سبّبّ أحوالي وسيرتي
ها أنا في ميدان الصابرين أنظُرُ ***** لعلّ البرق الذي يأتي يكفيني بمحنتي
فعندي في بيداء معركتي أملٌ ***** صاعقة تفنيني ويبقى الميدان صورتي
فلا الموت خوفي ولا القتلُ والسَّبي ***** إنما سخطك والبعد عنك خشيتي
وعند احتضاري وقيام قيامتي ***** نرجوا المصطفى وآله الحضور وتلك رغبتي
اُقسِمُ على قابضي بأن يقرأ ***** حبك وعشقك محفورا في صحيفتي
ويترك الأمر لك وحدك لا شريك لك ***** وتقبضني يا سرّي ومُنيتي
وارحم في ذلك البيت الجديد ***** طول بقائي وأسري وغربتي
ولمنكر ونكير لا لن أسَرُّ عقيدتي ***** وسأصفح عن ما كتمتُ ووجهتي
ثم سفري لوادي السلام قِبلتي ***** أفضل من نُسُكي وحجّي وعُمرتي
ولقائي بأميرِ المؤمنين علي ***** لقاء ألزم السكوت فيه ولِقلمي أن يَصمُتِ
وبعثي ونشوري على دين أحمد ***** ليوم الحساب في شهودي وحُجّتي
لجنّة اللقاء يا منيتي ومهجتي ***** سهّل على الصراط طريق رحلتي
ومن ثمّ كلّمني كما كلمت موسى ***** وسأعمل مزارعا لأحصد شجرتي
ما العيب في زارعٍ في جنتي! ***** إن كان حصادها سُكري وجبالي لها تدكّتِ
رفع حجابك قبل كل ذلك مؤنسي ***** وصبري وتعلّقي ولذّتي
إن كان رضاك في قتلي ***** فاشرع من الآن واقتلني ألف مرّةِ
واصفح عن مذنب غير محسن ***** له في بحر جودك غلّةً ونظرةَ

والحمد لله رب العالمين

غدير
11-09-22, 12:56 AM
باللهِ أسْألُكَ الإرْفَاقَ يَا وَلَهَي
وارْحَمْ حَشَاهَا فلا يَرْنو بِـهِ الأجَلُ

أمَا تَرى الروحَ قَدْ شَابَتْ ذَوائِبُهَا
و زَادَ في جُرْحِهَا مِنْ هَجْرِكَ الدُّمَلُ؟

فَكُنْ لَهَا الإلْفَ لا تَبْخَلْ بِرِفْقَتِهَا
فَمَا لَنَا بالهَوى مِنْ دُونِهَـا بَدَلُ

حورية
11-09-22, 04:48 PM
/


إن هجرت فمن لي ؟!

ومن يجمل كلي ؟!

ومن لروحي وراحي ؟!

يا أكثري وأقلي

أحبك البعض مني

فقد ذهبت بكلي

يا كل كلي كن لي

إن لم تكن لي فمن لي ؟!

.

. . . . . . .

مشارق أنوار اليقين
11-09-23, 05:15 PM
بسم الله الرحمن الرحيم

اخي فواز غفر الله لك
ذكرتني بحماسة الرجال وبطولة الفتيان ...وشهادة الشبان ..

والله ان ايام الجهاد هي احلى الايام ننسى بها ارواحنا لانها تتعلق ودون شعور بالملأ الاعلى اما اجسادنا فلا نكاد نحس بها فقد فنت في كون الله ...
الابيات لطيفة كلطافة روحك ايها الطيب...

واورد لكم مساهمة مني وجزء من عشرات الابيات التي ترجمت بها وجدانيا بعض ابيات حافظ اهديهاعلى بساطتها لكل اعضاء المنتدى الطيبون اتمنى ان اوفق لكي اكملها...

(ولو علم العقل كيف يطيب حال القلب برؤيتك)
(لجن العقل رغبة في التقيد بسلاسل رؤيتك)

تعال وانظر ايها العاشق الى صفاء قلبي....
وانظر فحتما ستنعكس صورتك في مرايا قلبي......

وأسال الوالهين عن الاسرار التي يخفيها الحب...
فحتما لن يجيبك عنها من زهد بالدنيا فهذا الحال صعب المنال...

فالوصل ليس صيدا سهلا...
فكل ما يقع بالشباك هواءا...

واخفي بين كلماتي حروفي العاشقة...
واخفي بين السطور كلماتي المحبة...
وكلما حاولت اخفي شيئا...
اصبحت مفضوحا كثيرا...
فلم اتصور يوما اني اكون مجنونا الى هذا الحد....
هل عيناي هي السبب...
بل ربما انيني ونحيب بكائي العالي......
....
لقد بحثت كثيرا في قصائد الرومي والشيرازي...
وبحثت حتى صارت العنقاء مركبي...
لكن لم اجدهم محترقين...
فهم تكلموا منذ البداية...
اما انا فاحترقت حتى احترقت...
وبكيت حتى غرقت...
وبعد هذا وذاك تكلمت.......

شـكــ وبارك الله فيكم ـــرا ...

فواز
11-09-24, 01:08 AM
أخي الكريم مشارق أنوار اليقين ..
وأنا أهديك هذه الأبيات الجميلة التي طالما أحسست بحرارة حين قراءتها ...

لإبن الفارض:
ولوْ أنَّ ما بي بالجبال ، وكانَ طورُ *** سينا بها ، قبلَ التَّجلِّي ، لدكَّتِ
هَوًى ، عبرةٌ نمَّتْ بهِ ، وجَوًى نمتْ *** به حُرَقٌ ، أدْوَاؤها بي أوْدَتِ
فطوفانُ نوحٍ ، عندَ نوْحي ، كأدمعي، *** وإيقادُ نيرانِ الخليلِ كلوْعَتي
ولولا زفيري أغرقتني أدمعي، *** ولولا دُموعي أحرقتني زفرتي
وحُزني ، ما يعقوبُ بثَّ أقلَّهُ، *** وكلُّ بلى أيُّوبَ بعضُ بليَّتي
وآخرُ ما لاقى الألى عشقِوا ، إلي الرَّدى ،*** بعضُ ما لاقيتُ أولَ محْنتي
فلوْ سمعتْ أذنُ الدَّليل تأوُّهي، *** لآلامِ أسقامٍ ، بجسمي . أضرَّتِ
لأذكَرَهُ كربي أذى عيش أزمةٍ *** بمنقطعي ركبٍ ، إذا العيسُ زمَّتِ
وقدْ برَّحَ التَّبريحُ بي ، وأبادني، *** وأبدى الضَّنى مِني خفيَّ حقيقتي

غدير
11-09-24, 02:55 AM
http://www.youtube.com/watch?v=5XdSIXPBXU4

إن قيل بأنّ الحبّ جنون .. أبديتُ جنوني
أو قيل بأنّ الحبّ فنون .. أظهرتُ فنوني

الروح
11-09-24, 04:11 PM
السلام على المحبوبين والمحبين

تجاسرتُ فكاشفتـك لما غلب الصبر .... وما أحسن في مثلك ما ينتهك الستـر
لئن عنـَّفني الناس ففي وجهك لي عذر ... كانّ البدر محتـاج إلى وجهك يا بـدر

مشارق أنوار اليقين
11-09-26, 02:20 AM
قطفت هذا الصباح، من البستان، بعض الورود
وخفت أن يكون رآني البستاني
:لكنني سمعته يقول لي في لطف
"ما قيمة بعض الورود؟ أنا البستان كله أعطيك"

مشارق أنوار اليقين
11-09-26, 02:21 AM
حين تحرّك الريح ضفائر شعرك
يتمنى لك القمر عمراً مديداً في القلوب
فيا واهب المشورات! ستنسى نفسك ومشوراتك
اذ تعرف نفسك ما ذاقه قلبي

مشارق أنوار اليقين
11-09-26, 02:22 AM
جاءني الحب، وكالدم يسري في عروقي وجلدي
فأفرغني وطفّحني بالحبيب
وغلّ الحبيب في كل جزيئات جسمي
"فلم يبق غير الاسم مني، وكل ما تبقى ليس إلاّ "هـ
جلال الدين الرومي

حورية
11-09-26, 05:30 PM
/

جناحيّ طير !

http://www.youtube.com/watch?v=LWfWOOyRRKk

.

. . . . . .

حورية
11-09-26, 05:36 PM
/

كلامنا العذب الذي تبادلناه ..

أودعته القبة الزرقاء في قلبها الخفي !

ويوماً ما ستسكبهُ كالمطر ..

وينمو سرّنا في سعة العالم !!

.

. . . . . .

حورية
11-09-26, 05:41 PM
/

ألستُ أنا .. أنا ؟؟!!

،

http://www.youtube.com/watch?v=XJbDVC3k__c&feature=related

.

. . . . . .

غدير
11-09-26, 09:37 PM
لماذا أطير؟؟
لأنّك السماء !

غدير
11-09-27, 12:34 AM
أنتَ كما أحبّ...فاجعلني كما تحبّ

حورية
11-09-27, 08:27 AM
/

هنا بقلبي !

،

http://www.youtube.com/watch?v=usGF3vNgmfI

.

. . . . . .

حورية
11-09-27, 08:42 AM
/

لا تذهب !

،

http://www.youtube.com/watch?v=bqAn_Z2VW6s

.

. . . . . .

حورية
11-09-28, 06:31 AM
/

يا سري ونجوائي .. !

،

http://www.youtube.com/watch?v=rVwlqyAXlkU&feature=related

.

. . . . . .

حورية
11-09-28, 12:14 PM
/

الحياة زهرة .. رحيقها الحب وزينتها الجمال !

،

( فيكتور هيجو )

،،،،،،

http://www.youtube.com/watch?v=x3Kjo7Z5sU8&feature=related

.

. . . . . .

غدير
11-09-29, 07:28 PM
هُوَ العِشقْ

زدني احتراقاً إنني أهوى الألقْ
فلنحترقْ
كي نأتلقْ
قدر النجوم بأن تضيء وتحترقْ
زدني جنوناً أو غرقْ
لا فرق عندي إنني أهوى الألقْ.

غدير
11-09-29, 07:34 PM
كن رحيماً ، إنما للشوق وخزٌ
مثل وخز الشوك في جفنٍ مُقرَّحْ

جئتُ والأعذار لو تدري حديثٌ
من دموعٍ ، فقبول العذر أصلحْ

تُبْتُ - يا ابن الناس - إقبلني ، فإنّي
إن أكن أذنبتُ ذنبي منكَ فاصفحْ

كن كريماً - يا حبيبي طالما قد
دقَّ قلبي نافذات الوصل - وافتحْ

حورية
11-10-01, 08:11 AM
/

أنين الناي !

،

http://www.youtube.com/watch?v=3PWZtP4zDnQ

.

. . . . . .

حورية
11-10-02, 10:47 PM
/

أحلى الهوى أن يطولَ الوجدُ والسقمُ .. وأصدق الحب ما حلتْ به التهمُ

ليتَ الليالي أحلاماً تعودُ لنا .. فربما قد شفى داءَ الهوى الحلمُ

،

http://www.4shared.com/audio/griASvUz/Richard_Clayderman_-_My_heart_.html

.

. . . . . .

غدير
11-10-02, 11:13 PM
لإمامنا العظيم الخميني روحي فداه :


فراشة شمعة ووجهك الصبوح ، أنا
مفتون بقامتك الممشوقة ، أنا
أنا المضطرب إثر فراقك يا سيد الجمال
ارفع الستر عني ، فمفتضح بك أنا
أيها الحبيب
أبصر قلبي الملتاع
وروحي المبتلاة السقيمة
حتّام توصد وصالك بوجهي
كفّ يا روحي عنّي أذيتي
عاشقٌ أنا لا يشعر بوجع العاشق إلا العاشق
غارقٌ أنا في بحر العشق..


الله الله

غدير
11-10-03, 11:55 PM
شمس المعالي قابوس:

خطرات ذكرك تستثير مودتي
فأحسّ منها في الفؤاد دبيبا
لا عضو لي إلا وفيه صبابةٌ
فكأنّ أعضائي خلقن قلوبا

حورية
11-10-04, 05:45 PM
/

أبحث عن إنسان حقيقي !

،

http://www.youtube.com/watch?v=R4pRhKJC6Pw

.

. . . . . .

غدير
11-10-04, 09:07 PM
رائعة يا حورية...منتهى الألق

حورية
11-10-05, 06:53 AM
،


رائعة يا حورية...منتهى الألق

/

حضوركِ الأبهى .. والألق كلّه أنتِ يا (( غـــــدير الحب )) =)

،

:)

.

. . . . .

حورية
11-10-05, 06:59 AM
/

إلى نفسي !

،

http://www.youtube.com/watch?v=CqX3hsF4Wmg&feature=results_main&playnext=1&list=PLA555DD3B5EAB705C

.

كم أنتِ يا نفس تُقبلين وتحجمين .. فإلى متى هذا المد والجزر يا أنتِ ؟!

دعي قلبي وشأنه .. فإن عالمه آسر .. حيث يسكنه الحبيب الآسر اللب .. !!

فلا عقل معه .. ولا نفس .. فقط قلب يحلّق بجناحي الروح .. موطني الآسر !

حيث النجوم المتلألئة .. والأطيار المغردة .. والنسيم العبق بشذاه الآسر !

ولا آسر سواه !!

فما تنتظرين ؟!؟!؟

.

. . . . . .

حورية
11-10-05, 07:21 AM
/

قلبي يحدّثني !

،

http://www.youtube.com/watch?v=cP_zF_BLwHQ&feature=related

.

. . . . . .

حورية
11-10-05, 09:08 AM
/

هو الحب !

،

http://www.youtube.com/watch?v=Wl1s35eevuQ&feature=related

.

فديتك ياربّ !

.

. . . . .
. . . . .

حورية
11-10-05, 09:16 AM
/

عرفتُ الهوى !

،

http://www.youtube.com/watch?v=3rkwBBSXX-M&feature=related

.

. . . . . .

حورية
11-10-06, 06:33 AM
/

ديني لنفســي !

،

وَاللَــه مــا طَلَعَت شَــــمسٌ وَلا غــَرُبَت إِلّا وَحُبــُّـــكَ مَقـــــــــــرونٌ بِأَنفاســـــي

وَلا جَلســــــــتُ إِلى قَـــــــــومٍ أُحَدِّثـُهُم إِلّا وَأَنــــتَ حَديثـــي بَيـــــنَ جُـلّاســـــي

وَلا ذَكَــرتـُكَ مَحــــــــزوناً وَلا فـَــرِحاً إِلّا وَأَنت بِقَلبــــــــــي بَيــــنَ وِسواســـي

وَلا هَمَمـتُ بِشُـــربِ الماءِ مِن عَطَــشٍ إِلّا رَأَيتُ خَيـــــالاً مِنـــــــــكَ في الكَأسِ

وَلَو قَـــدَرتُ عَلى الإِتيــــــــانِ جِئتـُكُم سَـــعياً عَلى الوَجهِ أَو مَشياً عَلى الرَأسِ

وَيا فَتى الحَــــيِّ إِن غَنـَّيتَ لــي طَرَباً فَغَنـِّني واسِـــــــفاً مِــــــــن قَلبِكَ القاسي

مالــي وَلَلناسِ كَــم يَلحونَنــــي سَــفَهاً دينــــي لِنَفــــسي وَديــــــنُ الناسِ لِلناسِ !

،


http://www.youtube.com/watch?v=sKJf57aaHsg

.

الحـــــــلاج

.

. . . . . .

غدير
11-10-07, 05:16 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

للمحبّين السالكين في هذا المقام أسأل:
لماذا لم يذكر في القرآن عبارة "عشق الله"..بينما نرى حبّ الله وارد في أكثر من آية:
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا مَنْ يَرْتَدَّ مِنْكُمْ عَنْ دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ} [المائدة: من الآية54]
{قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ} [آل عمران: من الآية31]
{وَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُواْ الصَّالِحَاتِ فَيُوَفِّيهِمْ أُجُورَهُمْ وَاللّهُ لاَ يُحِبُّ الظَّالِمِينَ} [آل عمران: من الآية 57]
{بَلَى مَنْ أَوْفَى بِعَهْدِهِ وَاتَّقَى فَإِنَّ اللّهَ يُحِبُّ الْمُتَّقِينَ} [الآية : 76 من سورة آل عمران]

وهناك الكثير حيث لا أستطيع الحصر..
وإذا لم يرد في كتاب الله عن عشق الله..فهل ورد ذلك في الأحاديث الشريفة؟ وهل ذكر أن حبيبنا محمد(ص) قد نادى الله بالمعشوق وليس منّا من وصل الى الذوبان الكامل والتفاني في الله كما الرسول فكان قاب قوسين أو أدنى..ومع هذا كان "حبيب الله"!

آجركم الله

مشارق أنوار اليقين
11-10-07, 07:01 AM
بسم الله الرحمن الرحيم
بنظري وبمستوى من المستويات ...
ان الحب هو مقام وهو شامل لكثير من الاحوال طبعا لكل مقام احوال خاصة به في بداية كل مقام احوال وفي منتصف المقام احوال وفي اواخر المقام احوال حيث لكل منها فائدة واثر ....
العشق هو مجموعة من الاحوال لذلك يشار الى مقام المحبة في اغلب الاحيان ويعبر عن الاخر باحوال العشق فالعشق يقع في اواخر مقام المحبة الذي هو شامل له ..
لذلك عبر الله دائما عن الحب واغلب الاحاديث كذلك لان مقام المحبة فيه الكثير من المؤمنين ممن يستحق الذكر ....
والوصف العام لمقام المحبة هو في مناجاة المحبين وقد وردت في ثلاث مقاطع....


1 ـ إلهِي مَنْ ذَا الَّذِي ذَاقَ حَلاوَةَ مَحَبَّتِكَ، فَرامَ مِنْكَ بَدَلاً؟ وَمَنْ ذَا الَّذِي أَنِسَ بِقُرْبِكَ، فَابْتَغَى عَنْكَ حِوَلاً؟

2 ـ إلهِي فَاجْعَلْنا مِمَّنِ اصْطَفَيْتَهُ لِقُرْبِكَ وَوِلايَتِكَ، وَأَخْلَصْتَه لِوُدِّكَ وَمَحَبَّتِكَ، وَشَوَّقْتَهُ إلى لِقَآئِكَ، وَرَضَّيْتَهُ بِقَضآئِكَ، وَمَنَحْتَهُ بِالنَّظَرِ إلى وَجْهِكَ، وَحَبَوْتَهُ بِرِضاكَ، وَأَعَدْتَهُ مِنْ هَجْرِكَ وَقِلاكَ، وَبَوَّأْتَهُ مَقْعَدَ الصِّدْقِ فِي جَوارِكَ، وَخَصَصْتَهُ بِمَعْرِفَتِكَ، وَأَهَّلْتَهُ لِعِبادَتِكَ، وَهَيَّمْتَ قَلْبَهُ لإرادَتِكَ، وَاجْتَبَيْتَهُ لِمُشاهَدَتِكَ، وَأَخْلَيْتَ وَجْهَهُ لَكَ، وَفَرَّغْتَ فُؤادَهُ لِحُبِّكَ، وَرَغَّبْتَهُ فِيمَا عِنْدَكَ، وَأَلْهَمْتَهُ ذِكْرَكَ، وَأَوْزَعْتَهُ شُكْرَكَ، وَشَغَلْتَهُ بِطاعَتِكَ، وَصَيَّرْتَهُ مِنْ صالِحِي بَرِيَّتِكَ، وَاخْتَرْتَهُ لِمُناجاتِكَ، وَقَطَعْتَ عَنْهُ كُلَّ شَيْء يَقْطَعُهُ عَنْكَ.

3 ـ أَللَّهُمَّ اجْعَلْنَا مِمَّنْ دَأْبُهُمُ الارْتِياحُ إلَيْكَ وَالْحَنِينُ، وَدَهْرُهُمُ الزَّفْرَةُ وَالأَنِينُ، جِباهُهُمْ سَاجِدَةٌ لِعَظَمَتِكَ، وَعُيُونُهُمْ ساهِرَةٌ فِي خِدْمَتِكَ، وَدُمُوُعُهُمْ سآئِلَةٌ مِنْ خَشْيَتِكَ، وَقُلُوبُهُمْ مُتَعَلِّقَةٌ بِمَحَبَّتِكَ، وَأَفْئِدَتُهُمْ مُنْخَلِعَةٌ مِنْ مَهابَتِكَ، يا مَنْ أَنْوارُ قُدْسِهِ لأَبْصارِ مُحِبِّيهِ رآئِقَةٌ، وَسُبُحاتُ وَجْهِهِ لِقُلُوبِ عارِفيهِ شآئِقَةٌ، يا مُنى قُلُوبِ الْمُشْتاقِينَ، وَيا غَايَةَ آمالِ الْمُحِبِّينَ أَسْأَلُكَ حُبَّكَ وَحُبَّ مَنْ يُحِبُّكَ، وَحُبَّ كُلِّ عَمَل يُوصِلُنِي إلى قُرْبِكَ، وَأَنْ تَجْعَلَكَ أَحَبَّ إلَيَّ مِمَّا سِواكَ وَأَنْ تَجْعَلَ حُبِّي إيَّاكَ قآئِداً إلى رِضْوانِكَ، وَشَوْقِي إلَيْكَ ذآئِداً عَنْ عِصْيانِكَ، وَامْنُنْ بِالنَّظَرِ إلَيْكَ عَلَيَّ، وَانْظُرْ بِعَيْنِ الْوُدِّ وَالْعَطْفِ إلَيَّ، وَلا تَصْرِفْ عَنِّي وَجْهَكَ، وَاجْعَلْنِي مِنْ أَهْلِ الإِسْعادِ وَالْحُظْوَةِ عِنْدَكَ، يا مُجِيبُ، يا أَرْحَمَ الرَّاحِمِينَ.

والملاحظ ان هذه المناجاة تعرضت لاحوال في السفر الثاني كما يعبرون حيث قمة المحبة في العشق وقمة العشق في الفناء ....
وكذلك من الملاحظ التشابه الكبير في معاني الايات والمناجاة يمكن التوسع فيها للحصول على لطائف جميلة من خلال الربط المعنوي بين المناجاة والايات المذكورة في الحب الالهي...

والخلاصة ان المحبة مقام والعشق حال ...فذكره للمقام اولى واشمل وافضل واكمل .........
طبعا كلامي يقع بمستوى معين اما الاخرى فاتركه لمجال اخر او للاخوة وشكرا...........

الروح
11-10-07, 12:49 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الشكر للأخت غدير لهذه الالتفاته
ولعل الأخ مشارق انوار اليقين قد اصاب كبد الحقيقة ولي اضافة لما تفضل به

قومٌ سكارى في محبته ... كساهم الحب بين الناس أثوابا
خُمص البطون اذا ماقال واحدهم ... يارب ... فُتِحَت الابواب ايجابا
لايحجبون على ابواب سيدهم ... بل هم أُقيموا على الابواب حجّابا
اذا تجلى لهم في طيب حضرتهم ... تاهوا من السكر اذلالا وإعجابا
بالذل قد عُزوا وبالاقلال قد كثروا ... وقاطعوا فيه اسبابا واحسابا
فاختر لنفسك ماذا أنت فاعله ... ولاتكن في فعال الخير مرتابا
وإلا فخل حديث الحب مطروحاً ... فإن للحب خطّابا وطُلابا

حسب رأيي المتواضع أن للحب مقامات ودرجات أو أحوال كما تفضل الأخ مشارق وأن مقام الحب شامل لهذه المقامات وهو اكثرها شدة وتندرج مادونه او خلاله تلك المقامات لذا جائت الكلمة في القرآن من باب ذكر الشيء بإحدى تسمياته وللحب مقامات أو أحوال منها
الود ومنها الصبابة و الغرام والوله والهيام والعشق والتيم والفناء
و مقام المحبه أعلى المقامات لأن مكانه القلب الذي هو المحرك لجميع الجوارح فتصبح جميع الحركات عين العبد و لسانه و أذنه

ولعلها تبدأ بالعلاقة بان يتعلق القلب بالمحبوب

ومن ذاق العشق الحقيقي اندمجت واختلطت عليه المقامات تائها حائرا بأيها هو .... الهي زدني حيرة بك
والله أعلم

حورية
11-10-08, 07:12 PM
/

(( إلهِي مَنْ ذَا الَّذِي ذَاقَ حَلاوَةَ مَحَبَّتِكَ ، فَرامَ مِنْكَ بَدَلاً ؟ وَمَنْ ذَا الَّذِي أَنِسَ بِقُرْبِكَ ، فَابْتَغَى عَنْكَ حِوَلاً !؟ ))

،

http://www.alawjam.com/cards/card.php?id=319&hl=

.

. . . . . .

حورية
11-10-15, 11:04 AM
/

نسخْتُ بحُبّي آية َ العِشقِ !

،

نسخْتُ بحُبّي آية َ العِشقِ من قبلي ، فأهلُ الهوى جُندي وحكمي على الكُلِّ

وكُلُّ فَتًى يهوى فإنّي إمَامُهُ ، وإنّي بَريءٌ مِن فَتًى سامعِ العَذْلِ

ولي في الهوى عِلْمٌ تَجِلّ صِفاتُهُ ، ومنْ لمْ يفقِّههُ الهوى فهوَ في جهلِ

ومنْ لمْ يكنْ في عزَّة ِ النَّفسِ تائهاً ، بِحُبّ الذي يَهوى فَبَشّرْهُ بالذّلّ

إذا جادَ أقوامٌ بِمالٍ رأيْتَهُمْ ، يَجودونَ بالأرواحِ مِنْهُم بِلا بُخلِ

وإنْ أودعوا سرَّاً رأيتَ صدورهمْ ، قَبوراً لأسرارٍ تُنَزَّهُعن نقَلِ

وإنْ هدِّدوا بالهجرِ ماتوا مخافة ً ، وإن أُوعِدوا بالقَتلِ حنّوا إلى القَتْلِ

لعمري همُ العشَّاقُ عندي حقيقة ً على الجِدّ، والباقون منهم على الهَزْلِ

،

ابن الفارض

.

. . . . . .

مشارق أنوار اليقين
11-10-15, 09:39 PM
بسم الله الرحمن الرحيم
استمروا ايها العشاق واجعلوا ارواحنا ترفرف في الملكوت ....
لعمري همُ العشَّاقُ عندي حقيقة ً على الجِدّ، والباقون منهم على الهَزْلِ
شـكــ وبارك الله فيكم ـــرا ...

حورية
11-10-17, 11:27 AM
/

الحب جنون .. والجنون هو الحب !

فيه يجتنّ المحبون عن أنظار المجرمون .. فهم عرائس الله !

في جنة الاطمئنان ينعمون ويقرون ويأنسون .. =) .. إنهم أولياء الله وأحباؤه ..

قد يراهم الآخرون في جنون وسُكر وهذيان .. وما هم بسكارى ..

لكن هو الحب قد أذهلهم .. أرّقهم .. سهّدهم .. حيّرهم ..

تاهوا .. فلم يجدوا لأرواحهم في هذه الدنيا موطن أو قرار إلا في (( دائرة الحب )) !

هم أهل البَلَه والوَلَه !!!!!!

.

. . . . .

حورية
11-10-17, 07:44 PM
/

يُحيّرني مَنْ طرفه لحظاته
وهل في الورى من لا يُحيّره السحرُ ؟!

أرى منه جمراً مُضرماً في جوانحي
وكلّ محبٍ في جوانحهِ جمرُ

لقد عيل في الأحزانِ صبري كلّه
ومن حالف الأحزان خالفه الصبرُ

عشقت وقلبي ضاع في العشقِ سرُّه
وفي أيّ قلبٍ يجمعُ العشقُ والسرُّ ؟!!

،

آآآآآآآه

.

. . . . . .

حورية
11-10-18, 01:31 PM
/

كان لي بالأمس قلب فقضى !

،

http://www.youtube.com/watch?v=aqNHM_iVSoM

.

. . . . . . .

حورية
11-10-20, 12:30 AM
/

يا نسيم الريح !

،

http://www.youtube.com/watch?v=x-INF3d7ZGw

.

. . . . . .

حورية
11-10-24, 01:19 PM
/

أولـى بـهـذا الـقـلـب أن يـخـفـقـا
و فـي ضـرامِ الـحـبّ أن يـُـحـرَقـا

مـا أضـيـعَ الـيـوم الـَّـذي مـَـرّ بـي
مـِـن غـيـرِ أن أهـوى و أن أعـشـقـا

،

عمــــر الخيـــــام

،

http://www.alawjam.com/cards/card.php?id=216

.

. . . . . .

حورية
11-11-21, 07:47 AM
/

الرغبة الجامحة في الحب !

،

http://www.youtube.com/watch?v=KkyWU_i0MA4

.

. . . . . . .

الروح
11-12-07, 09:30 AM
كلمات الحب ..... أنغام السماء نزلت بها روح عيسى وقرآن أحمد
اشتقنا لتعليقاتكم
اتمنى ان تتجدد روح الحب

حورية
11-12-07, 08:56 PM
/

الحب .. وما يصنع وأصغر الكائنات وأضعفها !

،

http://www.youtube.com/watch?v=0A_1Eu1i83A

.

سبحان الله !

.

. . . . . .

الروح
11-12-19, 10:51 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ومـا كنـت ممـن يدخـل العشـق قلبـه
و لكـن مـن يبصـر جفونـك يعـشـق .


**********************
أحـبـك حـتـى كــأن الـهـوى
تجـمـع و ارتــاح فــي أضـلـعـي.

حورية
11-12-25, 08:29 AM
/

مكانُك من قلبي هو القلبُ كلُّهُ .. فليسَ لَشَيء فيهِ غَيركَ موْضِعُ !

و حَطَّتْكَ روحي بينَ جِلْدي و أعْظُمي .. فكيف تراني إن فقدتُك أصْنَعُ ؟!

،


الحـــــــلاج

.

. . . . . .

الروح
11-12-27, 09:15 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إذا مـا رأت عينـي جمالـك مقبـلاً
و حقك يا روحـي سكـرت بـلا شـرب.

حورية
11-12-27, 11:22 AM
/

وما الزهراء - ع - إلا معشوقة كل قلب قد أزهر بعشق الله وحده لا شريك له !

.

. . . .

الروح
11-12-27, 05:48 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

رأيت بها بدراً علـى الأرض ماشيـاً
ولم أر بـدراً قـط يمشـي علـى الأرض

يوحى
11-12-29, 01:24 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


تباشير صبح بأطباق (نور) ********** أتتني لماما بألفاظ (حور)
فقالت لطير أليف رقص ********** تحرك وحطم زوايا القفص


حب الله هو تحرير القلب و الروح وتحليقهما في افاق السعادة اللامتناهية


سلام الله على القلوب الحرة والمحلقة في هذه الصفحة